موكب السلطان.. 9 طائرات وجيش حراسة لنقل أردوغان إلى شيرناق

أردوغان

أردوغان

شيرناق: «تركيا الآن»

أثار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مجددًا، غضب الأتراك، بسبب موكبه المبالغ فيه، في الوقت الذي تعاني بلاده من أزمة اقتصادية طاحنة.

وعادت مواكب أردوغان وعائلته، لتتصدر قائمة أكثر الموضوعات جدلًا في تركيا، إذ غادر اليوم مدينة شيرناق، برفقة جيش الحماية الخاص به، و9 مروحيات هليكوبتر، بعد مشاركته في مؤتمر لحزب «العدالة والتنمية» هناك.

وأقلعت طائرة الرئيس التركي من ستاد مدينة شيرناق. وحسب ما نشرت وكالة «ميزوبوتمايا - بلاد الرافيدن» التركية، اتخذت المدينة إجراءات استثنائية في البر والجو، منذ ساعات الأولى من اليوم الأحد.

وفي أغسطس الماضي، انتشرت مقاطع فيديو لموكب زوجة الرئيس أمينة أردوغان، خلال زيارتها لمدينة أنطاليا، لإطلاق السلحفاة البحرية إلى بيئتها البحرية على ساحل البحر الأبيض المتوسط بعد تلقيها العلاج. ولفت انتباه المواطنين إلى أن أمينة ذهبت إلى أنطاليا برفقة موكب يتخطى الخمسين سيارة.

وعلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي وقتها، قائلين: «إنهم يبذلون قصارى جهدهم لإهدار أموال الناس».

وقبل الانتخابات الرئاسية في 2018، تداول رواد مواقع التواصل مقطع فيديو آخر، يظهر موكبًا ضخمًا لأردوغان أثناء تنقله في حملته الانتخابية بأحد الأحياء البسيطة.

ويظهر الموكب الرئاسي في طريق ضيقة، بينما تقدمت عشرات السيارات الأمنية، وأخرى التابعة للرئاسة، مع حرس متأهب على أبواب السيارات الرباعية.

وتذيل الموكب مدرعة حربية، فيما كانت طائرة مروحية في السماء تراقب الوضع على الأرض.

 

موضوعات متعلقة: 

بالفيديو.. موكب زوجة أردوغان لتحرير سلحفاة يتخطى 50 سيارة

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع