نيقوسيا: مستعدون لاستئناف المحادثات مع الزعيم الجديد للقبارصة الأتراك

الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس

الرئيس القبرصي نيكوس أناستاسيادس

نيقوسيا- «تركيا الآن»

أعلن الرئيس القبرصي، نيكوس أناستاسيادس، عن استعداده وتصميمه للدخول في مفاوضات مع زعيم القبارصة الأتراك المنتخب حديثًا، أرسين تتار، بشأن تقسيم قبرص في أقرب وقت ممكن.

وكانت اللجنة العليا للانتخابات، برئاسة نارين فردي شفيق، قد أعلنت أمس الأحد، عن فوز مرشح حزب الوحدة الوطنية، رئيس وزراء جمهورية قبرص الشمالية التركية الانفصالية، أرسين تتار، في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية، بدعم من تركيا.

وقال أناستاسيادس، اليوم الاثنين، وفقًا لموقع «كاثمريني» اليوناني، إنه يحترم نتيجة الانتخابات التي جلبت تتار إلى السلطة في الجزء الشمالي الذي تحتله تركيا من الجزيرة، ويتطلع إلى لقاء الرئيس الجديد.

«أؤكد لأبناء بلدي القبارصة الأتراك استعدادي على الاستجابة فورًا للنية المعلنة لاتخاذ مبادرة جديدة، لحل قضية قبرص، على أساس قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن ومبادئ الاتحاد الأوروبي وقيمه، التي تعد قبرص وتظل دولة عضو فيها»، قال الرئيس القبرصي.

وطالب أناستاسيادس أن يظهر رئيس القبارصة الأتراك الجديد نفس الإرادة لاستئناف المحادثات بينهما.

 

موضوعات متعلقة:

حزب أردوغان: رئيس قبرص الشمالية الجديد سيحمي مصالح تركيا في المتوسط

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع