الخارجية التركية: هجوم أرمينيا على الأراضي الأذرية جريمة حرب

ناجورنو كاراباخ

ناجورنو كاراباخ

أنقرة- «تركيا الآن»

أدانت وزارة الخارجية التركية، هجوم أرمينيا على الأراضي الأذرية، واعتبرتها جريمة حرب، على الرغم من إعلان باكو مواصلة هجومها على إقليم كاراباخ، وتدميرها لمقاتلات أرمينية.

ودعت وزارة الخارجية التركية، في بيان لها اليوم الثلاثاء، المجتمع الدولي إلى وقف الهجوم الأرميني، على الرغم من اتهام دول أوروبية لتركيا بالتخطيط لإحباط محاولات الهدنة في كاراباخ.

وأشارت الخارجية التركية إلى الهجوم الصاروخي الذي نظمته أرمينيا على بلدة بيردي، الذي انتهك وقف إطلاق النار، وأسفر عن مصرع 4 مدنيين وإصابة 13 شخصًا، وقالت الوزارة «ندين هذا الهجوم الأرمني اللا إنساني، وندعو الدول ذات الضمير والمسؤولية إلى وقف جرائم الحرب التي تواصل أرمينيا ارتكابها».

وأردفت الوزارة «على الرغم من وقف إطلاق النار المعلن أمس، فإن الهجمات المستمرة لأرمينيا ضد المستوطنات المدنية خارج منطقة الصراع في أذربيجان تدوس على جميع القيم الإنسانية والأخلاقية العالمية».

ووجهت تركيا بأصابع الاتهام إلى المجتمع الدولي ومجموعة مينسك، وتعجبت من عدم الرد على انتهاك أرمينيا وقف إطلاق النار.

 

موضوعات متعلقة:

تركيا تخطط لإحباط محاولات الهدنة في كاراباخ: لن تستمر طويلًا

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع