جاويش أوغلو من باكو: أرمينيا تخترق الهدنة وسنواصل الدعم التركي لأذربيجان

إلهام علييف وجاويش أوغلو

إلهام علييف وجاويش أوغلو

باكو: «تركيا الآن»

زار وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أذربيجان، اليوم الأحد، لمناقشة التطورات الأخيرة في منطقة ناجورنو كاراباخ، والتي اندلعت فيها الاشتباكات بين أذربيجان وأرمينيا قبل شهر.

وقال جاويش أوغلو على «تويتر»: «نحن مرة أخرى في باكو مع إخواننا لتجديد دعمنا القوي لأذربيجان العزيزة وتبادل المعلومات بشأن آخر التطورات في ناجورنو كاراباخ».

ووفقًا لموقع «ديلي صباح» التركي، التقى جاويش أوغلو، الرئيس الأذري إلهام علييف، ووزير الخارجية الأذربايجاني، جيهون بيراموف.

وقال علييف خلال لقائه مع جاويش أوغلو: «إن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان مسؤول عن استمرار الحرب في ناجورنو كاراباخ».

وشكر الرئيس الأذري تركيا والصحافة التركية على دعمهما لإخبار العالم بما حدث في المنطقة. وأشار علييف إلى أن الصحافة التركية هي التي وصلت أولاً بعد قصف أرمينيا لمدينتي كنجة وباردا الأذربيجانيتن، مشيرًا إلى أن ذلك يعكس وحدة البلدين.

من جهته، قال جاويش أوغلو: «إن الشعب التركي يحث السلطات على زيادة الدعم لأذربيجان».

وأضاف بشأن أوضاع الهدنة في إقليم كاراباخ: «الكل يرى ما تفعله أرمينيا وأنها تنتهك وقف إطلاق النار في كل مرة، لذلك سنواصل الدفاع عن حقوقنا وتعزيز تضامننا».

كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أكد يوم الخميس على ضرورة إنهاء الخلاف القائم بين كل من أرمينيا وأذربيجان من خلال التفاوض في إطار مجموعة «مينسك» وبالتعاون مع تركيا.

بوتين يؤكد ضرورة إنهاء الخلاف القائم في كاراباخ بمشاركة تركيا

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع