حزب العدالة والتنمية يدافع عن «حقيبة أمينة»: لا نقاطع منتجات دفعنا ثمنها

أمينة أردوغان

أمينة أردوغان

أنقرة- «تركيا الآن»

دافع نائب رئيس حزب العدالة والتنمية، ماهر أونال، عن الحقيبة الفرنسية التي ظهرت بها أمينة أردوغان، وتبلغ تكلفتها 50 ألف دولار، التي أثارت الجدل بسبب دعوة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية، قائلًا «أنت لا تقاطع المنتج الذي دفعت ثمنه».

وانتقد أونال تصريحات رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، واتهمه باختزال القضية في الحقيبة.

وقال أونال، خلال ظهوره على فضائية «NTV»: «المقاطعة لا تتعلق بالمنتج الذي اشتريته، أنت لا تقاطع المنتج الذي دفعت ثمنه، المقاطعة تتعلق باستهلاك منتجات جديدة، لم نكن نتوقع من كليتشدار أوغلو رد فعل بشأن هذه المسألة».

وكان زعيم المعارضة التركية، كليتشدار أوغلو، قد هاجم الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بسبب حمل زوجته حقيبة تساوي 50 ألف دولار، في حين أن الشعب التركي لا يجد قوت يومه.

وقال كليتشدار أوغلو: «أصدقائي الأعزاء، هناك نقطة أريد أن ألفت انتباهكم إليها، إن كان هناك عشرات ومئات الأطفال يخلدون إلى فراشهم جائعين، إن كان هناك أب ينتحر لأنه لا يستطيع أن يشتري لابنه بنطالاً، وإن كان هناك طفل يموت من الجوع. فأنا أقول إنه لا يمكنكم أن تتجولوا بحقيبة قيمتها 50 ألف دولار». في إشارة منه إلى حقيبة أمينة أردوغان.

 

موضوعات متعلقة:

بالفيديو.. كليتشدار أوغلو: الأطفال جائعون وحقيبة الهانم بـ50 ألف دولار

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع