تركيا تخالف اتفاقات جنيف وتواصل تدريب عناصر الوفاق الليبية عسكريًا

القوات المسلحة التركية

القوات المسلحة التركية

أنقرة- «تركيا الآن»

واصلت القوات المسلحة التركية التدريب العسكري لعناصر حكومة الوفاق الليبية، من خلال 5 مراكز تدريب، بحجة الارتقاء بالجيش الليبي إلى المعايير الدولية، ما يخالف اتفاقات جنييف.

وقالت وكالة الأناضول، إن التدريبات العسكرية التركية على أراضي ليبيا، تأتي بدعوة رسمية من حكومة الوفاق، وتشمل أيضًا مجالات الصحة والمساعدات الإنسانية والاستشارات.

وبحسب معلومات كشفتها مصادر أمنية، فضلت عدم كشف هويتها، فإن التدريبات تشمل 5 مراكز تدريب على الأراضي الليبية، واستفاد أكثر من 2000 ليبي من التدريبات المقدمة من القوات المسلحة التركية في العديد من المجالات، من استخدام أنظمة الدفاع الجوي إلى إطلاق قذائف الهاون، والتخلص من الألغام، وتنفيذ مهام المراقبة المتقدمة.

وتعتبر هذه التدريبات مخالفة للقرار الذي توصلت له محادثات جنيف بشأن وقف إطلاق النار على الأراضي الليبية، ووقف عمليات تدريب أطراف النزاع في الداخل الليبي، وليست هذه المرة الأولى التي تخالف فيها أنقرة القرارات الدولية بشأن الأزمة الليبية، فسبق أن خالفت مخرجات مؤتمر برلين، الذي يقضي بوقف تصدير السلاح إلى ليبيا.

وتنص الفقرة الثانية من تلك المادة على «تجميد العمل بالاتفاقيات العسكرية الخاصة بالتدريب في الداخل الليبي، وخروج أطقم التدريب إلى حين تسلم الحكومة الجديدة الموحدة لأعمالها، وتكلف الغرفة الأمنية المشكلة بموجب الاتفاق باقتراح وتنفيذ ترتيبات أمنية خاصة، تكفل تأمين المناطق التي تم إخلاؤها من الوحدات العسكرية والتشكيلات المسلحة».

 

موضوعات متعلقة:

يقاتلون لأجله من ليبيا إلى القوقاز.. «التركمان» مرتزقة أردوغان المفضلين

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع