«بلومبرج»: أردوغان يدير أزمة البيرق من منزله القديم بإسطنبول في سرية تامة

نور الدين جانيكلي  وأردوغان وناجي أغبال

نور الدين جانيكلي وأردوغان وناجي أغبال

إسطنبول: «تركيا الآن»

التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، نائب رئيس الوزراء السابق، نور الدين جانيكلي، ومحافظ البنك المركزي المعين حديثًا، ناجي أغبال، وقت متأخر أمس الأحد، حيث استقبلهما في منزله القديم بإسطنبول لمناقشة تطورات السياسة النقدية بعد رحيل صهره بيرات البيرق، وذلك فقًا لما نقلته وكالة «بلومبرج» الأمريكية عن مصادر مقربة من القصر الرئاسي، طلبت عدم الكشف عن هويتها بسبب حساسية الأمر.

وقالت «بلومبرج» إن أردوغان عقد الاجتماع المزعوم في منزله القديم بمنطقة كسيكلي بإسطنبول، فيما امتنعت الرئاسة ومكتب جانيكلي عن التعليق على تلك مزاعم. كما لم يرد المتحدث باسم أغبال على طلب «بلومبرج» بالحصول على تعليق.

وأفادت المصادر بأن اجتماع أردوغان مع محافظ البنك المركزي الجديد وأحد مسؤولي الاقتصاد السابقين، الموثوق بهما، بعد ساعات من إعلان صهر الرئيس بيرات البيرق استقالته من منصبه كوزير للخزانة والمالية، فيما لم يذكر أردوغان بعد ما إذا كان سيقبل الاستقالة أو يعين خليفة لصهره.

وذكرت الوكالة الأمريكية أن جانيكلي كان مسؤولاً عن قطاعات مهمة من الاقتصاد التركي حينما عمل كنائب لرئيس الوزراء الأسبق، محمد شيمشك، الذي كان لملف إنجازاته تأثير كبير على السياسات الاقتصادية.

ومن جانبه زعم رئيس الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية، والنائب عن مدينة أنقرة، ناجي بوستانجي، أن الرئيس التركي لن يقبل باستقالة صهره، وذلك في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، وقال «نحن على دراية بخدمات بيرات البيرق المكرسة لهذا البلد منذ سنوات، ونتمنى له أن يستمر بنفس الطريقة، لكن الأمر يتوقف على تقدير رئيسنا للأمر».

 

موضوعات متعلقة:

كيف دمر صهر أردوغان الاقتصاد التركي في عامين فقط.. الأرقام تكشف الكارثة

نيويورك تايمز: فوز بايدن وراء إطاحة أردوغان بصهره المقرب من ابنة ترامب

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع