أكرم إمام أوغلو يخضع للتحقيقات بسبب معارضته مشروع «قناة إسطنبول»

إمام أوغلو

إمام أوغلو

إسطنبول: «تركيا الآن»

أعلنت رئيسة حزب الخير التركي المعارض ميرال أكشنار، أن رئيس بلدية إسطنبول عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، أكرم إمام أوغلو، يخضع للتحقيق بتهمة إثارة الفرقة والبلبلة في المجتمع، وذلك على خلفية معارضته لمشروع قناة إسطنبول المعروفة شعبيًا بـ«قناة موزة» نسبة لوالدة الأمير القطري موزة بنت مسند، التي تعد أهم المستثمرين في المشروع.

وقالت أكشنار، خلال لقاء لها على قناة «فوكس تي في» التركية، اليوم الاثنين، «لقد بدأ التحقيق مع السيد أكرم إمام أوغلو بداعي معارضته الدولة، لأنه عارض مشروع قناة إسطنبول، وجرى اتهامه خلال التحقيقات بإثارة الرأي العام وإحداث فرقة في المجتمع، فقط لأنه عارض أحد مشروعات الدولة. ما كل هذا؟».

موضوعات متعلقة

من جانبه أدلى المتحدث باسم بلدية إسطنبول، مراد أونجون، ببيان عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، مؤكدًا مزاعم المرأة الحديدية، وقال إن تصريحات أكشنار على قناة «فوكس» حول فتح تحقيق مع أكرم إمام أوغلو لمعارضته مشروع قناة إسطنبول صحيحة».

موضوعات متعلق

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع