أردوغان يطلب إذن البرلمان لإرسال الجيش التركي إلى إقليم كاراباخ

البرلمان التركي

البرلمان التركي

أنقرة: «تركيا الآن»

قدم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، مذكرة رئاسية إلى مجلس النواب للسماح بإرسال قوات تركية مسلحة إلى إقليم ناجورنو كاراباخ المتنازع عليه بين أرمينيا وأذربيجان، بعد توقيع البلدين المتناحرين اتفاقًا لوقف إطلاق النار برعاية روسية، وذلك على الرغم من نفي موسكو إمكانية مشاركة القوات التركية في عملية حفظ السلام في كاراباخ.

ونشر موقع «بيرجون» التركي، نص المذكرة الرئاسية، التي ذكرت أنه سيتم تحديد أماكن تمركز القوات التركية وفقا للحكومة الأذرية بالاتفاق مع أرمينيا وروسيا، وأيضًا وفقًا لمخرجات اتفاق وقف إطلاق النار، وأنه سيتم إنشاء مركز مشترك في إطار الهدنة المتفق عليها بين الجانبين الأرميني والأذري، لمراجعة امتثال الجانبين لقرار وقف إطلاق النار.

موضوعات متعلقة

وأفادت الرئاسة التركي، بأنه بموجب اتفاقية الشراكة الاستراتيجية والتعاون المتبادل بين أنقرة وباكو الموقعة في 16 أغسطس 2010، وبما يتوافق مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي ومبادئ منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، الذين يقرون بوحدة أذربيجان، سيتم إرسال الجيش التركي إلى الحدود الأذرية، وسيتم دعمه ماديًا، وسيرسل معهم موظفو الخدمة المدنية إذا لزم الأمر، بهدف إحلال السلام والاستقرار لشعوب المنطقة، والوفاء بالتزاماتنا، وإقرار وقف إطلاق النار، ومنع الانتهاكات، وحماية المصالح العليا لتركيا.

وأضافت المذكرة، «أن مهام القوات المسلحة التركية بأذربيجان ستستغرق عاما واحدا، وقد تم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للقضاء على المخاطر والتهديدات وفقًا للأسس التي يحددها رئيس الجمهورية، ووفقا للمادة 92 من الدستور التركي».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع