بوتين يتجاهل أردوغان ويبحث مع الرئيس الفرنسي خطط إعمار إقليم كاراباخ

الرئيس الروسي والرئيس الفرنسي

الرئيس الروسي والرئيس الفرنسي

روسيا- «تركيا الآن»

تجاهل الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، في تنسيق العمل بإقليم كاراباخ، بعد التواصل لقرار وقف إطلاق النار بين أرمينيا وأذربيجان، وأعلن عن بداية التنسيق مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، حول أزمة ‏خانكندي.

وفي اتصال هاتفي، جمع بوتين وماكرون، اليوم الإثنين، أكد الطرفان على استعدادهما لتنسيق العمل معًا حول مسألة كاراباخ، وفقًا لبيان صدر عن الكرملين، مع الأخذ بعين الاعتبار مشاركة روسيا وفرنسا في تولي رئاسة مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

موضوعات متعلقة

وأوضح بوتين لنظيره الفرنسي جهود الوساطة التي بذلتها موسكو من أجل وقف إراقة الدماء في إقليم كاراباخ، واستعرض معه خطة نشر قوات روسية لحفظ السلام على خط التماس بين الطرفين الأرمني والأذربيجاني، بطول «ممر لاتشين» الرابط بينهما.

وأشار بوتين إلى ضرورة التركيز على أهمية معالجة القضايا الإنسانية العاجلة في كاراباخ، بما فيها عودة اللاجئين إلى أماكن إقامتهم الدائمة، وتهيئة الظروف لحياة السكان الطبيعية، وإعادة بناء البنية التحتية، والحفاظ على المعابد والأديرة المسيحية.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع