الخير التركي يكشف سبب فصل نائبه بالبرلمان: اتهم مسؤول بالحزب بالعمل مع جولن

أوميت أوزداغ

أوميت أوزداغ

إسطنبول- تركيا الآن

كشف حزب الخير التركي المعارض عن سبب فصله لنائب الحزب بالبرلمان، أوميت أوزداغ، بعد خضوعه، أمس الاثنين، للتحقيق أمام أعضاء المجلس التأديبي، وذلك على خلفية اتهامات وجهها لرئيس الحزب بمدينة إسطنبول بالانتماء لجماعة فتح الله جولن «حركة الخدمة» التي تصنفها الحكومة كمنظمة إرهابية.

وكان الحزب قد أكد في بيان رسمي أن المجلس التأديبي أقر بالإجماع عزل نائب إسطنبول، أوميت أوزداغ من عضوية الحزب، ومن مجلس المؤسسين، وذلك بعد اتهامه لرئيس الحزب بإسطنبول، بوغرا كافونجو، بالعمل لمصلحة تنظيم الداعية التركي فتح الله جولن.

موضوعات متعلقة

وأصدر حزب الخير بيان على خلفية فصل أوميت أوزداغ، قال فيه إن الأخير تورط في أعمال تجاهل من خلالها أبسط مبادئ حقوق الإنسان والديمقراطية وسيادة القانون، المصنفة في المادة 76 من ميثاق الحزب.
من جهة أخرى، أعلن نائب حزب الخير في أضنة إسماعيل كونجوك، عن استقالته في المؤتمر صحفي عقده بمقر البرلمان اليوم الثلاثاء، وكان إلى جواره أوزداغ المفصول.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع