نشرة أخبار «تركيا الآن».. أرقام مفزعة في وفيات كورونا ومطالب بإغلاق البلاد

فيروس كورونا في تركيا

فيروس كورونا في تركيا

نشر موقع «تركيا الآن» خلال الساعات القليلة الماضية، عددًا من الموضوعات والتقارير المهمة في مقدمتها «أرقام مفزعة في وفيات كورونا».

وإلى أهم الأخبار..

 

رئيس بلدية إسطنبول يكشف عن أرقام مفزعة لوفيات كورونا ويطالب بإغلاق البلاد

كذّب رئيس بلدية إسطنبول، أكرم إمام أوغلو، تصريحات وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، عن انتشار فيروس كورونا، مطالبًا بإغلاق تركيا إغلاقًا تامًا.

وكشف أكرم إمام أوغلو، أن إسطنبول وحدها شهدت 440 حالة وفاة، كأعلى معدل وفيات في تاريخ البلدية في حين أعلنت الوزارة وفاة 123 شخصًا في عموم أنحاء البلاد.

ووجه إمام أوغلوحديثه لقوجة: «دعك من التسابق معنا، ولتغلق أبوابنا ثلاث أسابيع وحينها سنكون ممتنين لك».

 

«تويتر» يحذف تغريدة زعيم المافيا التركية لتهديده كليتشدار أوغلو

حذف موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» تغريدة زعيم المافيا، علاء الدين تشاكجي، التي هدد فيها زعيم المعارضة التركية، كمال كليتشدار أوغلو، وذلك في الوقت الذي وقف فيه النظام الحاكم برئاسة رجب طيب أردوغان متفرجًا ولم يبد أي رد فعل.

يُذكر أن زعيم المافيا التركية، علاء الدين تشاكجي، الموالي للنظام الحاكم، هدد كليتشدار أوغلو، بقوله «سترتكب خطأ حياتك»، في إشارة إلى عدم جدوى الندم.

 

مستشار أردوغان يلمح للإفراج عن زعيم الأكراد

ألمح عضو المجلس الاستشاري الأعلى للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بولنت أرينتش، إلى احتمالية الإفراج عن زعيم حزب الشعوب الديمقراطي الكردي صلاح الدين دميرتاش، المعتقل في سجون أردوغان، مشيرًا إلى أن الأكراد أكثر الفئات المضطهدة في تركيا.

وانتقد بولنت أرينتش استمرار اعتقال دميرتاش في سجن أدرنة، الذي بدأ في نوفمبر 2016، رغم صدور قرار من المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بالإفراج عنه في عام 2018، مشيرًا إلى أنه من المحتمل إطلاق سراحه قريبًا.

 

استقالة وزير الدفاع الأرميني

أعلن وزير الدفاع الأرميني، ديفيد تونويان، اليوم الجمعة، استقالته من منصبه، وذلك وفقًا لما ذكرته شبكة «سي إن إن» في نسختها التركية.

 وكان وزير الخارجية الأرميني، زوهراب مناتساكانيان، استقال الاثنين الماضي، من منصبه، وذلك حسبما قالته المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأرمينية آنا نغداليان.

 

تركيا تعتقل 11 كرديًا بزعم الانتماء إلى حزب العمال

اعتقلت الشرطة التركية 11 مواطنًا كرديًا من مدينة وان ذات الأغلبية الكردية، في عملية مداهمات أمنية بمنطقة أوزالب، إثر صدور مذكرة باعتقالهم.

وزعمت السلطات القضائية التركية أن السبب وراء صدور مذكرة الاعتقال هو انتماء المطلوبين  إلى تنظميات إرهابية، وغالبًا ما تقصد حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه حكومة أنقرة «منظمة إرهابية».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع