أردوغان: ليست لدينا مشكلة مع أي دولة لا يمكن حلها بالحوار والدبلوماسية

أردوغان

أردوغان

كوتاهيا: «تركيا الآن»

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان في كلمة وجهها عبر اتصال مرئي إلى مؤتمرات لحزب العدالة والتنمية في ولايات كوتاهيا وأفيون قره حصار وباطمان وسيرت، إنه «ليست لدينا مشكلة مع أي دولة أو مؤسسة لا يمكن حلها من خلال الحوار والدبلوماسية، ولن نتردد في اتخاذ 3 - 5 خطوات حتى تصلنا خطوة واحدة، وسنواصل جهودنا بنفس الإخلاص». 

وتابع الرئيس أردوغان: «على الرغم من كل الصعوبات التي تنتظرنا، بدأنا حقبة جديدة في نضالنا من أجل تطوير وتوسيع وتقوية وإثراء بلدنا من الشرق إلى الغرب ومن الشمال إلى الجنوب. هدفنا ليس القتال مع أي شخص في الداخل أو الخارج، وانتهاك حقوق أي شخص، بل على العكس من ذلك، نريد أن نكون في تعاون أقوى مع أصدقائنا وحلفائنا. نتوقع من الاتحاد الأوروبي أن يفي بوعوده لنا بعدم التمييز ، وعلى الأقل ألا يكون أداة للعداء الصريح تجاه بلدنا».

وأضاف: «نحن نرى أنفسنا في أوروبا، وليس في أي مكان آخر، ونتصور بناء مستقبلنا مع أوروبا. نريد أن نستخدم علاقات تحالفنا الطويلة والوثيقة مع أمريكا بنشاط في حل العلاقات الإقليمية والعالمية. ولا يمكننا أبدًا تجاهل الدول ذات العلاقات التاريخية عميقة الجذور مثل روسيا وإيران. نسعى لتطوير التعاون مع جميع الاتفاقيات الإقليمية في العالم».

وشدد على أنه ليس لتركيا مشكلة مع أي دولة أو مؤسسة لا يمكن حلها من خلال الحوار والدبلوماسية، وقال: «نحن نعمل من أجل حلول قائمة على وحدة الأراضي والوحدة السياسية، من سوريا إلى ليبيا. لقد أبقينا دائمًا هذه القنوات مفتوحة، وسنواصل القيام بذلك. ولم نتردد في اتخاذ 3-5 خطوات، حتى تصلنا منهم خطوة واحدة وسنواصل جهودنا بنفس الإخلاص».

وتابع قائلاً: «ما من دولة أو مؤسسة تحترم نفسها، تقبل أن تكون دمية بيد المنظمات الإرهابية واللوبيات المعادية لتركيا».

موضوعات متعلقة

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع