حزب أردوغان يهين المعارضة التركية: يتسولون الديمقراطية من الأجانب

عمر تشيليك

عمر تشيليك

إسبرطة: «تركيا الآن»

انتقد المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية، عمر تشيليك، حزب الشعب الجمهوري، مدعيًا أن مسؤوليه يتسولون الديمقراطية من رؤساء الدول الأجنبية، وذلك على خلفية تضامن السياسيين الأوروبيين مع رئيس حزب الشعب، كمال كليتشدار أوغلو، إثر تهديدات تلقاها من زعيم المافيا التركية، علاء الدين تشاكجي، قبل أيام بسبب هجومه على رئيس حزب الحركة القومية وحليف الرئيس التركي، دولت بهتشلي.

وقال تشيليك، خلال كلمته بالمؤتمر السابع لحزب العدالة والتنمية، اليوم الأحد، بمدينة إسبرطة، إن حزب الشعب الجمهوري يرى الديمقراطية أداة تجارية ومنتجًا يمكن استيراده، مضيفًا: «مفهوم الديمقراطية لدى أولئك الذين يسعون منذ سنوات نحو الوصاية من الخارج، ويدعمون الوصاية من الداخل لا يعطي أي أهمية إلى الأمة».

موضوعات متعلقة

وتابع تشيليك: «بالأمس، أدلى شخص من إدارة حزب الشعب الجمهوري بتصريح. يتحدث إلى الأجانب ويقول مطلبنا من بايدن سيكون الديمقراطية، هل يمكنك أن تتخيل؟ إن أولئك الذيم لم يقوموا بتهنئة الرئيس رجب طيب أردوغان الذي فاز في كل انتخابات تجري في بلاده، وتم انتخابه بالتصويت الشعبي للجمهورية التركية، يتسابقون لتهنئة من فازوا بالخارج سعيًا منهم وراء الحصول على الدعم الخارجي».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع