أردوغان في انتظار 4 سنوات حالكات بعد فوز بايدن.. ويواجه 12 عقوبة أمريكية

أردوغان وبايدن

أردوغان وبايدن

نيويورك- «تركيا الآن»

كشفت وكالة «بلومبيرج» أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، تنتظره أسوأ 4 سنوات في تاريخ حكمه، بعد فوز جو بايدن برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، في إشارة إلى العقوبات التي من المتوقع فرضها على حكومة أنقرة.

وأكدت «بلومبيرج» أن للرئيس الأمريكي -بالتنسيق مع قرارات الكونجرس- الحق الكامل في فرض 5 عقوبات على تركيا، تشمل عقوبات مالية ورمزية، ضمن قائمة تتضمن 12 عقوبة، بسبب شرائها منظومة الصواريخ الروسية «إس-400».

موضوعات متعلقة

وأوضحت أن عرقلة الرئيس الأمريكي، المنتهية ولايته، دونالد ترامب، فرض العقوبات على تركيا حتى الآن لا تعني عدم تنفيذها في المطلق.

وأشارت الوكالة إلى تصريحات بايدن لصحيفة «نيويورك تايمز»، التي وصف فيها أردوغان بالمستبد، وأنه حان الوقت لأن يدفع ثمن أفعاله.

وكشف التقرير أن البنوك التركية في انتظار عقوبات أمريكية أيضًا، بسبب انتهاكات حكومة أنقرة المتكررة في سوريا وليبيا وشرق المتوسط.

ولفت التقرير إلى استعداد تركيا للعقوبات التركية من خلال تأسيس شركات طاقة تركية خارج حدودها، وفقًا لتصريحات مسؤول بوزارة الطاقة التركية، قال فيها إن سبب هذه الخطوة هو الاحتراز من عقوبات أمريكا المحتملة.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع