رئيس الوزراء الإيطالي يطير إلى بنغازي لتحرير الصيادين المحتجزين في ليبيا

رئيس الوزراء الايطالي ووزير خارجيته

رئيس الوزراء الايطالي ووزير خارجيته

روما- «تركيا الآن»

سافر رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، بصحبة وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، إلى مدينة بنغازي في ليبيا، لبحث سبل الإفراج عن أفراد طاقم قاربي صيد إيطاليين، بعد احتجازهما هناك لأكثر من 100 يوم.

ووفقًا لوكالة «أنسا» الإيطالية، اعتقل الجيش الوطني الليبي نحو 18 صياديًا (8 إيطاليين، و6 تونيسيين، و2 سنغاليين، و2 إندونيسيين)، في البحر، في الأول من سبتمبر الماضي، لخرقهم المياه الإقليمية.

وقال وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي، في أكتوبر الماضي، إنهم يواصلون العمل لتحرير الصيادين المحتجزين في ليبيا منذ أكثر من شهر. وفي 23 سبتمبر، أكدت رئاسة الوزراء الإيطالية التزامها بايجاد حل إيجابي لقضية الصيادين.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع