نشرة أخبار «تركيا الآن»: أردوغان يهاجم منصات التواصل بعد حظر ترامب

أردوغان وترامب

أردوغان وترامب

أنقرة- «تركيا الآن»:

نشر موقع «تركيا الآن» خلال الساعات القليلة الماضية، عددًا من الموضوعات والتقارير المهمة المتعلقة بالشأن التركي، أردوغان يهاجم منصات التواصل الاجتماعي بعد حظر ترامب.

وإلى أهم العناوين:

أنقرة تعاود استفزاز أثينا.. تركيا تطلق إخطارين ملاحيين بشرق المتوسط

أطلقت تركيا إنذارين ملاحيين، اليوم السبت، في مياه البحر المتوسط، كخطوة لتأجيج جديد لصراع شرق المتوسط واستفزاز قبرص واليونان.

ووفقًا لموقع «تي 24»، فمن المقرر أن يجري إطلاق الإخطار الأول بالقرب من جزيرة ميس اليونانية، بما يعد انتهاكًا للمياه الإقليمية اليونانية.

ومن المقرر أن يكون الإنذار الثاني قبالة قاش في 14 يناير الحالي بغرض إجراء تدريبات رماية، وكانت تركيا قد طالبت بنزع السلاح من 6 جزر يونانية.

 

وأصدرت القوات البحرية التركية 3 إنذارات ملاحية (نافتكس)، فيما ذكرت تقارير أن سفينة الأبحاث التركية «أوروتش رئيس» غادرت ميناء أنطاليا وتتجه في مسار جنوب غربي داخل المياه الإقليمية التركية.

 

أردوغان عن إغلاق حسابات ترامب على منصات التواصل: رقابة بدائية!

اعتبر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، قرار حظر الحسابات الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي للرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، دليلًا على ازدواج المعايير الأمريكية والغربية، خاصة أنهم سبق وعارضوا قانون تركيا للرقابة على منصات التواصل.

وقال أردوغان، خلال حفل افتتاح جسر ديار بكر - الأزيغ، إن «الذين عارضوا الجهود التركية لوضع أسس قانونية لوسائل التواصل الاجتماعي هم أنفسهم الذين بدأوا في شن أكثر الأمثلة بدائية للرقابة على المواقع»، مضيفًا أن العالم وصل إلى مفترق طرق جديد، فعلى تلك الدول أن تتبع طريق النقد الذاتي، وألا تستمر في تبرير أخطائها، حتى يتثنى لهم مواكبة العالم الجديد.

وبالأمس أعلنت شركة «تويتر»، إيقاف الحساب الرسمي لترامب نهائيًا، «خوفًا من خطر إثارة مزيد من العنف»، كما شن مارك زوكربيرج، مؤسس فيس بوك هجومًا حادًا على ترامب، قائلا: «تُظهر الأحداث المروعة في الساعات الأربع والعشرين الماضية بوضوح أن الرئيس دونالد ترامب يعتزم استغلال الوقت المتبقي له في المنصب لتقويض الانتقال السلمي والقانوني للسلطة إلى خليفته المنتخب، جو بايدن».

 

أردوغان يواصل التحريض ضد طلاب الجامعات: احتجاجهم يغذي جماعات الإرهاب

وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الاحتجاجات الطلابية على تعيين وصيّ على جامعة «بوغازيتشي» البوسفور، بغذاء الجماعات الإرهابية، وغرضها التشويش على التعليم في الجامعات.

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع «تي 24»، نفى أردوغان وجود صلة بين احتجاجات جامعة «بوغازيتشي» وممارسة الديمقراطية أو حرية الرأي والتعبير.

وبالأمس، حرّض أردوغان ضد طلاب جامعة بوغازيتشي، ووصفهم بـ«إرهابيّ داعش»، وقال إن من يقف وراءهم هو حزب الشعب الجمهوري.

المخابرات التركية تلقي القبض على اثنين من عناصر داعش في أنقرة

ألقت المخابرات التركية وقوات الدرك، اليوم السبت، القبض على اثنين من عناصر تنظيم داعش الإرهابي في العاصمة أنقرة.

وذكر موقع «100 تي في» التركي، أن القوات ألقت القبض على إرهابيين اثنين من داعش كانا يستعدان لتنفيذ أعمال إرهابية في أنقرة. وكانا مصممان على القيام بأعمال مسلحة ضد المدنيين أيضًا في منطقة دير الزور السورية.

الشرطة التركية تكشف شبكة كبيرة لبيع الذهب المزيف بإسطنبول

كشف فرع شرطة الجرائم المالية في إسطنبول النقاب عن شبكة إنتاج سبائك ذهبية مزيفة ومنخفضة الجودة في ثماني ورش عمل مختلفة في حي الفاتح، وكانوا يجنون أرباحًا غير عادلة من خلال طرحها في الأسواق كسبائك أصلية في مدن الأناضول.

 

وتحركت قوات الشرطة التركية، اليوم الجمعة، لاعتقال 61 مشتبهًا على الأقل في أكثر من مقاطعة بمحافظة إسطنبول، وذلك  نتيجة للمتابعة التي استمرت مدة 6 أشهر، وبناء عليه تم تحديد هويات وعناوين 103 من المشتبه بهم في التجارة بالسبائك المغشوشة.

 

الدولار  يستعيد مركزه أمام الليرة التركية وسعر الذهب يتراجع خلال عطلة السبت

سجل سعر صرف الليرة التركية انخفاضًا جديدًا أمام الدولار الأمريكي، في بداية العطلة الإسبوعية اليوم السبت، وارتفع سعر صرف الدولار من 7.30 إلى 7.37 ليرة تركية، كما ارتفع سعر صرف اليورو من 9  إلى 9.02 ليرات، فيما انخفض سعر جرام الذهب من 462 ليرة إلى 438 ليرة.

يأتي تراجع الليرة التركية اليوم في إطار تأثر الأسواق المصرفية في العالم باضطرابات تسليم السلطة في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث تراجع صرف الدولار أمام الليرة التركية، خلال تداولات الخميس الماضي وبلغ سعر الدولار 7.26 ليرة مقابل 7.35 ليرة يوم الأربعاء.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع