هل يتضايق أردوغان من صوت المعارضة؟.. رئيس تركيا لكيلتشدار أوغلو: كلامك حرام

أردوغان

أردوغان

أنقرة: «تركيا الآن»

هاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، مطالبًا إياه بالصمت التام، قائلًا: «إن كل كلمة يلفظها كليتشدار أوغلو على المنصة، ما هي إلا إهدار للنفس الذي منحه له الله، وبما أن الإسراف حرام في كل موضوع فهو حرام هنا أيضًا».

وخلال اجتماعه بمؤتمر حزبه في 4 مدن عبر الفيديو كونفرنس، قال أردوغان «إن الشخص الذي على رأس المعارضة يقول إن حزب الشعب الجمهوري طور الكثير في تركيا، وحزب العدالة والتنمية لم يعمل لأجل تطوير الدولة التركية. هذا صحيح فإن حزب الشعب الجمهوري يعد حزبًا طور وكبر من مشاكل وهموم تركيا. إن حزب الشعب الجمهوري محفور داخل عقول مواطنينا بأنه الحزب الذي تسبب في كثير من الأوجاع والظلم. إنهم لا يستوعبون وجود رئيس منتخب من قبل الشعب، وهذا لأنهم وصلوا لمكانهم بالسرقة والاعتداءات».

ولم يكد الرئيس التركي، يتقدم بشكوى ضد زعيم المعارضة التركية، مطالبًا إياه بتعويض قدره مليون ليرة تركية، حتى جاء رد المعارض البارز بتأكيده أنه سيرفع دعوى قضائية ضد أردوغان، بالتزامن مع تصريحات لمسؤولة معارضة أكدت فيها أيضًا أنها سترفع دعوى مماثلة ضد الرئيس ووزير داخليته.

وقال رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، إنه سيرفع دعوى ضد أردوغان، مطالبًا إياه بتعويض قيمته «ليرة واحدة».

كان أردوغان رفع دعوى ضد القيادي المعارض، إثر وصف الأخير للأول بـ«الرئيس المزعوم». كما قدم شكوى جنائية إلى مكتب المدعي العام في أنقرة ضد كيلتشدار أوغلو بتهمة «إهانة الرئيس».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع