كاتب تركي: أصوات من تحالف أردوغان تطالب بمراجعة مخاطر النظام الرئاسي

أردوغان

أردوغان

أنقرة: «تركيا الآن»

قال الكاتب التركي مصطفى كارا علي أوغلو، إن النظام الرئاسي الحاكم في تركيا ينطوي على العديد من الإشكاليات والمشاكل، لذا فإن هناك أصواتًا من التحالف الجمهوري الذي يضم حزبي العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية تطالب بمراجعة هذا النظام.

وأضاف كارا علي أوغلو، في مقالته المنشورة بجريدة «قرار» التركية: «أنه يتعين على الرئيس رجب طيب أردوغان أن يحاول التحالف مع حزب السعادة في وقت مبكر للغاية بسبب الكتلة التصويتية التي يحتاجها، لأن أجراس الإنذار بدأت تدق بصوت أعلى».

وأوضح الكاتب أنه في حقيقة الأمر، لم تكن مخاطر النظام الرئاسي غير متوقعة؛ بل إنها كانت كذلك وجرى التذكير بها، ولكن بدلاً من التيقظ والاستماع إلى هذه التحذيرات، كان نموذج السلطة غير المحدود وغير المسؤول الذي قدمه حزب الحركة القومية على صينية ذهبية أكثر جاذبية. والآن يبدو أن تحولًا مملًا ومتعبًا قد بدأ كفاتورة لا مفر منها لتلك الجاذبية».

موضوعات متعلقة

وتابع كارا علي أوغلو: «على مدى العامين الماضيين من النظام الجديد، ازدادت البطالة، وانخفضت قيمة الليرة التركية بشكل غير مسبوق، وانفجر التضخم، وانخفض صافي الاستثمار الأجنبي إلى مستوى سلبي. وأصبح محكومًا على البلاد بنموذج اقتصادي ليس له مخرج سوى العمل من أجل فرق سعر الصرف أو دفع أسعار فائدة مرتفعة».

وأردف الكاتب التركي: «مرة أخرى، خلال هذه الفترة، أصبح لا يمكننا وقف الاتجاه المتراجع في جميع المجالات مثل القانون والتعليم وحرية الصحافة والثقة في القضاء وهيبة الجامعات. جميع الأرقام والإحصاءات التي أنتجها القطاع العام ونشرت في هذه الفترة أصبحت أيضًا غير موثوق بها. عدد الدول التي يمكن إقامة علاقات جيدة معها في المنطقة وفي العالم، تراجع إلى ما دون أصابع اليد الواحدة. وعلى العكس تمامًا، ارتفعت قائمة الدول التي نمتلك معها علاقات سيئة».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع