سر استقالة رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي من منصبه

جوزيبي كونتي

جوزيبي كونتي

روما: «تركيا الآن»

قدم رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، استقالته من منصبه اليوم الثلاثاء، بحسب بيان صادر عن مكتب الرئيس الإيطالي.

وجاء في بيان مكتب الرئاسة، أن استقالة كونتي تفتح الطريق لمشاورات رسمية بشأن كيفية التغلب على الأزمة السياسية الحالية.

وأضاف البيان، أن الرئيس سيرجيو ماتاريلا سيبدأ مشاورات مع قادة الأحزاب بعد ظهر الأربعاء، مضيفا أنه طُلب من كونتي البقاء في منصبه مؤقتا، مع استمرار المحادثات.

وفقد كونتي أغلبيته المطلقة في مجلس الشيوخ الأسبوع الماضي عندما انسحب شريكه الأصغر حزب إيطاليا فيفا «تحيا إيطاليا» الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق ماتيو رينزي من ائتلافه بسبب خلاف حول أسلوب تعامل الحكومة مع أزمة فيروس كورونا والركود الاقتصادي.

ويصف العديد من الخبراء استقالة كونتي بأنها (مناورة سياسية) لتشكيل ائتلاف جديد.

ويحتاج كونتي إلى 5 أعضاء في مجلس الشيوخ للوصول إلى الأغلبية في مجلس الشيوخ. وفي حين إذا نجح كونتي في تشكيل حكومة جديدة بعد استقالته، فستكون هذه هي الحكومة الثالثة التي يشكلها على التوالي.

كان كونتي، المقرب من حركة النجوم الخمسة على الرغم من أنه لا ينتمي إلى أي حزب، محاميًا وأستاذًا جامعيًا لم يكن معروفًا في عالم السياسة قبل أن يصبح رئيسًا للوزراء في عام 2018.

وفي إيطاليا، خدمت 66 حكومة منذ الحرب العالمية الثانية التي انتهت عام 1945.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع