استطلاع رأي: ثُلث المصوِّتين لحزب أردوغان في انتخابات 2018 يشعرون بالندم

استطلاع

استطلاع

أنقرة: «تركيا الآن»

أعلن رئيس شركة ماك لاستطلاعات الرأي، محمد علي قولات، عن نتائج آخر استطلاع رأي أجرته الشركة. الذي كشف عن تحول ناخبي حزب العدالة والتنمية إلى حزب الخير، وحزب ديفا، وحزب المستقبل، وذلك بعد التحول إلى نظام الحكم الرئاسي في تركيا.

جاء ذلك خلال مشاركة لقولات على إذاعة راديو «RS FM» التركية. وقال إن 1 من كل 3 شاركوا في الاستطلاع، أعربوا عن ندمهم للتصويت لحزب العدالة والتنمية، برئاسة رجب طيب أردوغان، خلال انتخابات عام 2018، وتمنوا لو كان بإمكانهم تغيير تصويتهم، وأن معظم من قالوا هذا هم من أنصار حزب العدالة والتنمية، واعتبروا حزب الخير وحزب المستقبل وحزب ديفا  وجهتهم الجديدة.

موضوعات متعلقة

وأوضح قولات: «غالبية ناخبي حزب العدالة والتنمية، يمينيون محافظون، وكانوا لا يرون بديلًا لحزب العدالة والتنمية، فهم إما لا يذهبون إلى صناديق الاقتراع أو يميلون إلى حزب العدالة والتنمية في بعض الانتخابات حتى لو لم يكن راضيًا عن سياسات الحزب. ولكن الوضع تغير الآن، فقد بدأت بدائل هذا الناخب بالظهور في هذه الفترة».

وأكد قولات على حدوث زيادة في المنجذبين لحزب الخير، حيث شهد الحزب زيادة قدرها 3 أو 4 نقاط, وقال: «حزب الخير هو عنوان الانتقال لبعض أعضاء حزب العدالة والتنمية، وربما يحصل على أصوات من حزب الحركة القومية. على الرغم من أن حزب ديفا وحزب المستقبل جديدان للغاية، إلا أن مستوى الوعي بين قادة الحزبين مرتفع جدًا. لذلك، تعد هذه الأحزاب أيضًا منفذًا لناخبي حزب العدالة والتنمية. يحصل حزب المستقبل على جميع أصواته تقريبًا من حزب العدالة والتنمية، ويتلقى حزب ديفا أكثر من نصف أصواته من حزب العدالة والتنمية».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع