روسيا: جنودنا يراقبون السلام في كاراباخ 24 ساعة بمشاركة القوات التركية

المركز التركي الروسي

المركز التركي الروسي

كاراباخ-«تركيا الآن»

أعلن مسؤولون بوزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، أن جنود المركز الروسي التركي المشترك لمراقبة وقف إطلاق النار في إقليم كاراباخ على يعملون على مدار 24 ساعة وكل أيام الأسبوع دون توان بطائرات مسيرة، مما أسفر عن استقرار الصراع في المنطقة.

ووفقًا للخبر الذي نشره موقع وكالة «اسبوتنيك»، فقد قال المتحدث الرسمي باسم المركز الروسي التركي المشترك، ميخائيل زافالكين: «إن تركيا ورسيا لم يكن لديهما خيار ثانٍ سوى التدخل لإنهاء النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان على إقليم كاراباخ، ولذلك لجأتا لمركز مراقبة مشترك لتهدئة الأوضاع.

موضوعات متعلقة

وأردف أن الجنود يلتقطون باستمرار صورًا للمنطقة، ويفحصون تحركات المركبات العسكرية والأفراد من خلال الصور التي يلتقطونها، ويسجلون أيضًا الأوقات التي يعبر فيها أي عناصر من أحد الطرفين خط التماس.

 المركز الروسي التركي المشترك لمراقبة وقف إطلاق النار في إقليم كاراباخ  بدأ في 30 يناير، ويعمل المركز المشترك من أجل مراقبة وقف إطلاق النار والنظر في شكاوي ومشاكل الطرفين (الأذربيجاني والأرميني)، وتسجيل الانتهاكات واتخاذ الإجراءات لمنعها.

وفي نوفمبر 2020، وافق البرلمان التركي على اقتراح بنشر القوات في ناجورنو-كاراباخ لمدة عام في إطار اتفاق بين أنقرة وموسكو لمراقبة تنفيذ الهدنة في المنطقة.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع