زعيم المعارضة التركية: تعديلات أردوغان على الدستور تعزز الاستبداد

كلتشدار أوغلو

كلتشدار أوغلو

أنقرة: «تركيا الآن»

رد رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض كمال كليتشدار أوغلو، على دعوة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للشعب التركي لكتابة دستور جديد، قائلًا: «أخشى أنه سيعزز الاستبداد في البلاد وليس الديمقراطية».

وأوضح زعيم المعارضة خلال حوار له مع الصحفي التركي مراد يتكين، أن تركيا بحاجة إلى دستور جديد وديمقراطي، ولكنه أعرب في الوقت نفسه عن قلقه من أن اقتراحات أردوغان من شأنها أن تعزز الاستبداد وليس الديمقراطية.

موضوعات متعلقة

وقال كليتشدار أوغلو، «اليوم، يؤيد الجميع الديمقراطية في تركيا، ويقولون إن الديمقراطية في تركيا تحتاج إلى دستور جديد، طبعًا، ولكن بشرط أن تبقى المواد الأربع الأولى من الدستور الحالي كما هي، ويجب على تركيا المضي قدمًا نحو معايير أكثر ديمقراطية بدستور جديد فنحن بحاجة إلى ذلك. نحن بحاجة إلى نظام برلماني معزز».

وأضاف كليتشدار أوغلو: «من أجل القيام بذلك، أولاً وقبل كل شيء، يجب أن تكون الهيئة التنفيذية التي ستقود صياغة الدستور الجديد مقنعة ومطمئنة. نحن لا نجد الحكم مقنعًا ومطمئنًا. كيف يمكن لحكومة لا تمتثل حتى للدستور الحالي أن تضع دستورًا ديمقراطيًا؟ أنا قلق من أن تكون مطالب التعديلات الدستورية في اتجاه تقوية السلطوية بدلاً من تعزيز الديمقراطية».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع