نائب أردوغان: الدستور الجديد هديتنا للأمة في مئوية تأسيس الجمهورية التركية

ماهر أونال

ماهر أونال

كهرمانماراش: «تركيا الآن»

وصف نائب رئيس حزب العدالة والتنمية والنائب البرلماني عن محافظة كهرمانماراش التركية، ماهر أونال، الدستور المدني الجديد الذي يجري التحضير لصياغته في تركيا، بأنه سيكون بمثابة الهدية التي تقدمها السلطة التركية إلى الأمة بمناسبة مرور 100 عام على تأسيس الجمهورية التركية.

وأكد أونال، خلال زيارة أجراها إلى مقر حزبه في المحافظة بمناسبة الذكرى الـ101 لتحرير كهرمانماراش من احتلال العدو، أن الانقلابيين هم من صاغوا دستور 82، وتم تغييره عدة مرات، مشيرًا إلى أن قرار انتخاب الرئيس من قبل الشعب في استفتاء عام 2007 غيّر جذرياً النظام البرلماني، وأن القوانين في الفترة التالية كانت أكثر مواءمة.

موضوعات متعلقة

وتابع: «اليوم، تثير المعارضة بإصرار جدلًا بشأن أن يكون الرئيس محايدًا. وعلى الرغم من إصرارنا على القول بأن الحياد ليس وضعًا سياسيًا، بل هو وضع قانوني، فإنهم يطرحون بعض المناقشات استنادًا على الدستور. في الفترة المقبلة، كما أوضح رئيسنا، تعد مسألة وجود دستور مدني جديد في شكل اتفاق اجتماعي جديد، التي ستكون هدية للذكرى المئوية لجمهوريتنا، أمرًا ثمينًا ومهمًا جدًا».

وبخصوص المباحثات الاستكشافية مع اليونان، زعم أونال أن «تركيا تخطو خطوات إيجابية للغاية بحسن نية منذ البداية في ميدان المباحثات الاستكشافية. والخطوات التي اتخذتها تركيا في هذا الشأن لا تشكل بأي حال من الأحوال تحريضًا أو ذريعة ضد حقوق الطرف الآخر أو حقوقه الناشئة عن القانون الدولي. على العكس من ذلك، فإن جمهورية تركيا دومًا ما تقول أريد حماية حقوقي الناشئة عن القانون الدولي وحقوقي الناشئة عن (الوطن الأزرق)، ولا أريد أي نوع من الصراع في منطقتي، وأريد حل هذه القضايا من خلال المفاوضات، لكن لسوء الحظ، فإن التصريحات التي أدلت بها اليونان بشأن هذه الملفات ستضر بهذه العملية».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع