نائب أردوغان: انقلاب 97 لطخة سوداء في تاريخنا السياسي

فؤاد أوقطاي

فؤاد أوقطاي

أنقرة: «تركيا الآن»

قال نائب الرئيس التركي فؤاد أُقطاي، إن انقلاب 28 فبراير عام 1997، يعد مثابة اغتيال للإرادة الوطنية، وذلك في إطار الذكرى السنوية الـ24 لانقلاب 28 فبراير (انقلاب ما بعد الحداثة).

وشارك فؤاد أقطاي تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، قال فيها: «انقلاب 28 فبراير 1997 لطخة سوداء في تاريخنا السياسي واغتيال حقيقي للإرادة الوطنية».

موضوعات متعلقة

وأضاف أقطاي في تغريدة أخرى: «لم ولن نسمح لأي وصاية بالعودة مجددًا، وذلك عن طريق نظام الحكم الرئاسي الذي رسخ أطر الديمقراطية، والدستور المدني الذي نسعى لإعداده بهدف ترسيخ الديمقراطية والحريات».

يُذكر أن تركيا تحيي في 28 فبراير من كل عام ذكرى انقلاب 1997، حيث عقدت قيادة مجلس الأمن القومي التركي في ذلك التاريخ، اجتماعًا مهد لبداية ما بات يشار إليه في التاريخ السياسي باسم «انقلاب ما بعد الحداثة».

وواجهت الحكومة الائتلافية التي تأسست في 28 يونيو 1996، برئاسة الراحل نجم الدين أربكان، اتهامات بتشكيل خطر على النظام ودعم الرجعية، بعد فترة وجيزة من تسلمها مهام عملها، حيث أرغم على تقديم استقالته بعدها.

تبع ذلك في 16 يناير 1998، إصدار المحكمة الدستورية قرارًا بإغلاق حزب الرفاه، وفرض حظر سياسي لمدة 5 سنوات على أربكان، وعدد من قيادات الحزب.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع