نائب تركي: أعضاء «العدالة والتنمية» متفرغون لتملق رئيسهم والشعب لا يجد زيتا

علي ماهر

علي ماهر

أنقرة-«تركيا الآن»

هاجم نائب مدينة مرسين عن حزب الشعب الجمهوري، علي ماهر باشاريير، نواب حزب العدالة والتنمية، بسبب تجاهلهم لسوء الأوضاع المعيشية للمواطنين، وتملقهم المستمر للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وقال: «المواطنون يشترون الزيت لمنازلهم في أكواب الشاي، وأنتم تتملقون من بالقصر الرئاسي».

وقال علي ماهر باشاريير، في اجتماع الكتلة الحزبية بالبرلمان التركي، اليوم الخميس، موجهًا حديثه لنواب حزب العدالة والتنمية: «يقول المواطن أنا جائع وبائس. يجب أن يحمرّ وجهكم عندما تخرجون إلى الشارع. انظروا إلى الناس اليائسين والأشخاص الذين أقبلوا على الانتحار. يشتري المواطنون الزيت لمنازلهم في أكواب الشاي، أما أنتم لا تخجلون وتتملقون من بالقصر الرئاسي». فيما اعترض نواب حزب العدالة والتنمية على حديثه.

موضوعات متعلقة

وأكد باشاريير على أن المواطنين في وضع سيئ للغاية، مشيرًا إلى أنهم يشترون الزيت في كؤوس الشاي، في حين أن ما يشغل الرئيس أردوغان وأعوانه، هو كيفية حماية أموال أولادهم.

وفي إطار ذلك، اعترض نواب حزب العدالة والتنمية على حديث باشاريير، وقالوا: «لا تبكِ»، ليرد عليهم: «ما معنى أن لا أبكي؟ سأبكي على هذا الشعب. ولن أقعد مكتوف اليدين».

يُذكر أن وسائل إعلام تركية، رصدت تفاقم الأزمة الاقتصادية التركية، وتأثيرها على المواطنين، خصوصًا بعد ارتفاع أسعار السلع الأساسية، فبعد 

 الارتفاع الجنوني في أسعار الزيت، اضطر المواطنون إلى شراء الزيت بالكوب، مقابل ليرتين، لعدم قدرتهم على تحمل أسعار الزجاجات سعة اللتر أو أكثر.

وجدير بالذكر أن رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري التركي، أنجين ألتاي، انتقد بالأمس الرئيس التركي أردوغان، بسبب إهداره لأموال الأمة التركية، مشيرًا إلى أن تكاليف حراسته فى عام 2020 بلغت 263 مليونًا و627 ألف ليرة تركية.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع