المحكمة الدستورية التركية تأمر بإغلاق حزبين أحدهما أنشأه متحدو الإعاقة

المحكمة الدستورية العليا التركية

المحكمة الدستورية العليا التركية

أنقرة: «تركيا الآن»

أعلنت المحكمة الدستورية في تركيا، اليوم السبت، عن إغلاق حزبين سياسيين، أحدهما أنشأه نشطاء من متحدي الإعاقة، بسبب عدم تمكنهما من عقد مؤتمرات حزبية كبيرة منذ نشأتهما، بالإضافة إلى زعمها أنهما حصلا على الأعضاء بصعوبة.

وكشفت المحكمة الدتسورية عن سحبها الحقوق القانونية لحزب متحدي الإعاقة التركي، لعدم تمكنه من عقد مؤتمرات حزبية لمرتين متتالين، بعد أول مؤتمر حزبي كبير له، بالإضافة إلى سحب الحقوق القانونية لـ«الحزب التركي الكبير».

موضوعات متعلقة

ووفقًا للقرار المنشور في الجريدة الرسمية، فإن المدعي العام قد أعد مذكرة إيقاف الحزب وسحب حقوقه القانونية لعدم إجرائه مؤتمرات جماهيرية بخلاف أول مؤتمر له عام 2013، منذ أن تم إنشاؤه عام 2011.

وقد كان الحزبان يتلقان الأموال من وزارة الخزانة والمالية كمساعدة، وبعد قرار المحكمة الدستورية قد جرى إيقاف المساعدات، وخلص المدعي العام إلى أن إجمالي الإيرادات والمصروفات المبينة في الحسابات الختامية لهذه الأحزاب ليست متساوية ومتوافقة مع قانون الأحزاب السياسية حسب المعلومات والمستندات المتوفرة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع