أكشنار لأردوغان: خسرنا كثيرًا بسبب عدائك لمصر.. والآن تتخلى عن «رابعة»!

أردوغان وميرال أكشنار

أردوغان وميرال أكشنار

أنقرة: «تركيا الآن»

انتقدت المرأة الحديدية رئيسة حزب الخير ميرال أكشنار، موقف الحكومة التركية المتناقض في السياسات الخارجية عامة، ومع مصر خاصة، وقالت «لقد حذرنا السلطة مرارًا من شخصنة العلاقات الخارجية»، مؤكدة أن الخلاف مع مصر كان مجرد عناد من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ودفعت ثمنه الأمة التركية.

وخلال كلمة لها أمام الكتلة البرلمانية لحزب الخير بالبرلمان التركي، قالت أكشنار، الملقبة بالمرأة الحديدية، «الأمة تدفع ثمن أهواء أردوغان الشخصية. من سيدفع الثمن في المجالات الاقتصادية والتجارية والعسكرية؟ عليك أن تعتذر لأمتنا التي تتحمل العبء دائمًا. هذه الحكومة لم يتبق لديها شيء لتقدمه لأمتنا».

وأوضحت أكشنار أن أردوغان ربط السياسات الخارجية للبلاد بشخصه، ثم عاد نظامه هذه الأيام ليتودد إلى مصر على لسان وزير الدفاع خلوصي أكار مرة وأخرى على لسان الرسمي باسم حزب العدالة والتنمية عمر تشليك.

وأضافت أكشنار: «بطبيعة الحال أريد أن أوجه سؤالًا إلى أردوغان، هل تجس النبض بفتح هذه القضايا عن طريق وزير الدفاع والمتحدث الرسمي، هل ستبيع رابعة؟ لو لم يكن هذا العناد مع مصر لكنا أقوى في شرق المتوسط. هل التاريخ يعيد نفسه؟ هل ستضع رابعة على طاولة السيسي هذه المرة؟».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع