سفير إيطاليا بتركيا: سنكون سعداء بتطور العلاقات بين أنقرة والقاهرة

ماسيمو جاياني

ماسيمو جاياني

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد السفير الإيطالي لدى أنقرة، ماسيمو جاياني، اليوم الخميس، عدم إمكانية تحقيق حل مستدام في منطقة شرق المتوسط دون مشاركة تركيا، معربًا عن رغبة بلاده في أن يكون منتدى غاز شرق المتوسط شاملاً قدر المستطاع.

وأشار جاياني، في معرض رده على أسئلة صحفيي جمعية «المراسلين الدبلوماسيين» التركية المستقلة، خلال مؤتمر صحفي افتراضي حول العلاقات التركية الإيطالية والمستجدات الإقليمية، إلى أهمية الموقع الجغرافي لتركيا التي تمتلك أطول شريط ساحلي في شرق البحر المتوسط، لافتًا إلى أن بلاده تنظر إلى منتدى غاز شرق المتوسط على أنه سبيل لتطوير التعاون بين الدول المهتمة بتنمية موارد الطاقة بالمتوسط.

وأضاف السفير الإيطالي: «ندرك أن هناك بعض المسائل بين تركيا وبعض الدول الأعضاء في المنتدى، ونرحب كثيرًا بانطلاق الحوار مجددًا بين تركيا واليونان بعد سلسلة لقاءات».

وحول رأيه باحترام مصر للجرف القاري لتركيا خلال إعلانها عن مناقصة غاز في شرق المتوسط وتلقي أنقرة ذلك بإيجابية، أعرب السفير الإيطالي عن ترحيب بلاده بهذا التطور، مضيفًا: «سعيد للغاية برؤية تطور العلاقات بين تركيا ومصر في الاتجاه الإيجابي، هاتان الدولتان شريكتان مهمتان في شرق المتوسط وكذلك طرفان إقليميان. أعتقد أن هذا التطور إيجابي كثيرًا ونرحب به، ونأمل أن يستمر هذا الاتجاه الإيجابي بمساهمة جميع الأطراف ذات الصلة».

موضوعات متعلقة

كما أعرب ماسيمو جاياني عن ترحيب بلاده باستمرار للمحادثات بين تركيا واليونان، لتحديد المسائل الحالية العالقة والعمل على حلها إن أمكن، مضيفًا أنه يعتقد بأن شرق البحر المتوسط يحوي على موارد مهمة للطاقة.

وأضاف: «نأمل في أن تصبح هذه الموارد عنصرًا يجمع الدول لإيجاد حل للمسائل، ونعتقد بقوة أن تركيا التي لديها أطول خط ساحلي جزء من هذه المنطقة. أعتقد أنه لا يمكن الوصول لحل مستدام في هذه المنطقة دون مشاركة عادلة لتركيا».

وشدد السفير التركي على أنه «في حال تعذر حل المسائل العالقة، فسيخسر الجميع من بقاء الغاز تحت سطح البحر، لذلك نريد حوارًا أكثر من أي وقت ونرغب بمزيد من التعاون، وانطلاقًا من هذه النقطة ننضم إلى منتدى غاز شرق المتوسط».

وأعلن عن تأسيس منتدى غاز شرق المتوسط، في يناير 2019، وصادقت حكومات الدول الأعضاء السبع المؤسسة على ميثاق المنتدى أواخر 2020 وأوائل 2021. ويضم المنتدى مصر واليونان وإيطاليا وقبرص الرومية وإسرائيل والأردن وفلسطين.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع