تركيا تدين تزايد عدد الضحايا في المظاهرات المناهضة للانقلاب بميانمار

وزارة الخارجية التركية

وزارة الخارجية التركية

أنقرة-«تركيا الآن»

أدانت وزارة الخارجية التركية ما وصفته بـ«النظام الانقلابي في ميانمار» بسبب تزايد عدد الضحايا في المظاهرات المناهضة للانقلاب.

وأصدرت وزارة الخارجية، بيانًا أكدت خلاله أن أحداث أمس في ميانمار، شهدت سقوط أكبر عدد من الضحايا منذ حدوث الانقلاب، مضيفة: «إننا ندين بشدة استمرار نظام الانقلاب في ميانمار في استخدام القوة المميتة ضد شعبه الذي يقوم بمظاهرات سلمية على الرغم من كل نداءات المجتمع الدولي».

وتابع البيان: «نعرب عن بالغ حزننا وقلقنا نتيجة سقوط العدد الأكبر من الضحايا في الأحداث التي وقعت بالأمس 14 مارس في مدينة يانغون. إننا ندعو النظام العسكري مرة أخرى إلى وقف العنف على الفور واتخاذ خطوات للعودة إلى الديمقراطية دون تأخير».

ومطلع فبراير الماضي، نفذ قادة بجيش ميانمار انقلابًا عسكريًا تلاه اعتقال قادة كبار في الدولة، بينهم الرئيس، وين مينت، والمستشارة أونغ سان سوتشي.

ومنذ بداية الانقلاب، لقي أكثر من 90 شخصًا على الأقل مصرعهم، وجرى القبض على ما يتجاوز ألفي شخص خلال المظاهرات المنددة بالحكم العسكري.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع