دميرتاش عن إغلاق «الشعوب الديمقراطي»: من أجل فوز حزب أردوغان.. وسنجد مخرجًا

دميرتاش

دميرتاش

أدرنة-«تركيا الآن»

علق رئيس حزب الشعوب الديمقراطي التركي السابق المعتقل بسجن أدرنة، صلاح الدين دميرتاش، على رفع المدعي العام للمحكمة العليا، دعوى قضائية لإغلاق حزب الشعوب الديمقراطي، وقال: «تحت أي ظروف حزب الشعوب سيجد مخرجًا».

وقال دميرتاش ردًا على أسئلة الصحفية، أفريم كبنك، بموقع «بيانت» لحقوق الإنسان، حول قضية إغلاق حزب الشعوب الديمقراطي: «قضية إغلاق حزبنا هي لأغراض سياسية، مثلها مثل القضايا المرفوعة ضدنا واحدة تلوى الأخرى. وهدفها هو فوز حزب العدالة والتنمية في الانتخابات». متابعًا: «ومع ذلك، أنا متأكد من أننا سنبطل كل هذه الهجمات الظالمة أمام القانون وفي صناديق الاقتراع».

موضوعات متعلقة

وردًا على طلب المدعي العام بحظر سياسي بالنسبة لأعضاء حزب الشعوب الديمقراطي البالغ عددهم 687 ومصادرة أموالهم ووقف المساعدة من الخزانة، قال دميرتاش: «نحن لا نقاتل من أجل المال، ولا يمكن لأي من هذه المبادرات أن تمنعنا من كفاحنا».

يُذكر أن المدعي العام بالمحكمة العليا التركية، بكير شاهين، رفع الأربعاء الماضي، دعوى قضائية إلى المحكمة الدستورية، لإغلاق حزب الشعوب الديمقراطي.

ووفقًا لما ذكره موقع «تي 24» التركي، أرسل بكير شاهين في إطار ذلك لائحة اتهام إلى المحكمة العليا، من أجل إغلاق حزب الشعوب الديمقراطي.

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع