أردوغان لرئيس الوزراء الإيطالي: نؤيد الاستقرار والتعاون في شرق المتوسط

رجب طيب أردوغان

رجب طيب أردوغان

أنقرة: «تركيا الآن»

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، تأييد بلاده للاستقرار والتعاون شرق البحر المتوسط وفي بحر إيجه.

جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه، اليوم الثلاثاء، مع رئيس وزراء إيطاليا، ماريو دراغي، قبل المؤتمر الكبير العادي السابع لحزب العدالة والتنمية.

ونقل أردوغان تهانيه إلى ماريو دراجي بمناسبة انتخابه رئيسًا لحكومة إيطاليا.

من جانبه، أكد الرئيس التركي، أن تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين يسهم في استقرار وازدهار الجغرافيا المشتركة، مشيرًا إلى رغبة تركيا في عقد القمة الحكومية الثالثة بين تركيا وإيطاليا بمجرد أن تسمح الظروف الوبائية بذلك.

وأضاف أردوغان أن تركيا ملتزمة بزيادة حجم التجارة الثنائية إلى 30 مليار دولار، وأنهم سعيًا نحو هذا الهدف يريدون مواصلة الزخم الذي حققوه، لا سيما في الصناعات الدفاعية.

وأكد أن عضوية تركيا الكاملة في الاتحاد الأوروبي هدف استراتيجي، معتقدًا أن إيطاليا تواصل دعمها القوي لتركيا في هذا الشأن.

وأعرب أردوغان عن أسفه نتيجة لترك إيطاليا وتركيا وحدهما في مواجهة أزمة الهجرة، مشددًا على الحاجة إلى المسؤولية العادلة وتقاسم الأعباء فيما يتعلق بطالبي اللجوء.

وأكد أردوغان لدراغي تأييد تركيا للاستقرار والتعاون شرق المتوسط وبحر إيجه وتأسيس علاقة تعاون بين دولتين تتمتعان بالمساواة في قبرص، وأضاف «يجب تحديث اتفاق 18 مارس 2016 بشأن الهجرة كأساس لأجندة إيجابية في العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي»، موضحًا أنه من الضروري أن يتم تنفيذ هذا العمل بمنهج شامل، بما في ذلك تحرير التأشيرات، وتحديث الاتحاد الجمركي وفتح فصل تفاوضي جديد.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع