صحفي تركي موال لأردوغان يكشف تفاصيل صراع روسي أمريكي على النفط السوري

حقول البترول السورية

حقول البترول السورية

أنقرة: «تركيا الآن»

قال الصحفي التركي الموالي للنظام الحاكم بجريدة «حرييت»، سادات أرجين، إن روسيا تستهدف بعض المواقع السورية، بغرض الحصول على النفط، وضرب أسواق البترول، ومنع نفوذ الولايات المتحدة الأمريكية للسيطرة على مناطق بشرق الفرات.

ووفقًا لموقع «تي 24»، أشار أرجين إلى أن روسيا استهدفت بعض النقاط المركزية لتجارة النفط التي تبعد عن مناطق الدولة السورية بقيادة الرئيس بشار الأسد.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تمنع مرور المنتجات النفطية على طريق شرق الفرات إلى الأراضي التابعة للدولة السورية، في أعقاب الحصار الاقتصادي الذي تفرضه واشنطن على الجمهورية السورية.

من جهة أخرى، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، استهداف الفصائل الموالية لتركيا، مساء الأربعاء، بالرشاشات الثقيلة، نقاط تمركز القوات الكردية على محور عبلة غرب مدينة الباب في ريف حلب الشرقية دون ورود معلومات عن وقوع خسائر بشرية.

ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان، في وقت سابق من الخميس، أن الاشتباكات تجددت بعد منتصف ليل الثلاثاء - الأربعاء، على محور كفرخاشر بريف حلب الشمالي، بين الفصائل الموالية لتركيا من جهة، والقوات الكردية المنتشرة في المنطقة من جهة أخرى.

جدير بالذكر أن المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد صباح الخميس، انفجارًا ضرب مدينة عفرين الخاضعة لسيطرة القوات التركية وفصائل غرفة عمليات «غصن الزيتون» شمال غربي حلب.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع