حزب العدالة والتنمية يستنفر خوفًا من تحذيرات ضباط البحرية التركية

مقر حزب العدالة والتنمية

مقر حزب العدالة والتنمية

أنقرة- «تركيا الآن»

أكد الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، فاتح شاهين، أن اللجنة المركزية بالحزب تجتمع الاثنين، برئاسة رجب طيب أردوغان، بعد إصدار أكثر من 100 ضابط متقاعد بالبحرية التركية، يحذر الحكومة من المساس باتفاقية «مونترو» الخاصة بحركة مرور السفن في البحر الأسود، وطالبوا بالتراجع عن تنفيذ مشروع «قناة إسطنبول»، واحترام الدستور الذي ينوي أردوغان تعديله.

وقال فاتح شاهين إن الحزب قرر الاجتماع غدًا بدلًا من الخميس، لتقييم الوضع بشأن البيان الصادر عن 103 أميرالات متقاعدين بالبحرية التركية، وفقًا لموقع «خبر ترك» التركي.

موضوعات متعلقة

يُذكر أن بيان الضباط المتقاعدين ركز على أنه «من المثير للقلق أن اتفاقية مونترو قد تم فتحها للنقاش في نطاق كل من قناة إسطنبول والمعاهدات الدولية. لقد حمت اتفاقية مونترو حقوق تركيا بأفضل طريقة. ويجب على تركيا أن تحافظ على التزامها باتفاقية مونترو التي مكنتها من سلوك دور حيادي في الحرب العالمية الثانية».

واتفاقية «مونترو» دخلت حيز التنفيذ في عام 1936، بهدف تنظيم حركة مرور السفن عبر المضائق التركية إلى البحر الأسود، وفترة بقائها في هذا البحر، وتشمل سفن الدول المطلة (أوكرانيا وروسيا وجورجيا وتركيا وبلغاريا ورومانيا) على البحر الأسود وغير المطلة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع