المحكمة العليا التركية: تصرف أميرالات البحرية غير مقبول في تركيا العلمانية

المحكمة العليا

المحكمة العليا

أنقرة: «تركيا الآن»

علقت رئاسة المحكمة العليا التركية على بيان أميرالات البحرية المتقاعدين ضد المساس باتفاقية المضايق «مونترو» التاريخية، وقالت إن أي سلطة أو تشكيل لا يعتمد على سلطة دستورية وقانونية ويستهدف إرادة الأمة غير مقبول في تركيا العلمانية.

ونقلت جريدة «جمهوريت» التركية، عن بيان المحكمة العليا، اليوم الاثنين، أنها تعتبر جمهورية تركيا دولة ديمقراطية، وهي دولة قانون علمانية واجتماعية، وتم التأكيد على أن جميع السلطات فيها تستمد صلاحياتها من الدستور والقوانين.

موضوعات متعلقة

وجاء في البيان «إن أي قوة أو تشكيل لا يعتمد على السلطة الدستورية والقانونية ويستهدف إرادة الأمة غير مقبول. أظهرت التجارب في الماضي أن أولئك الذين لديهم الانقلاب والمذكرة والحماس للوصاية؛ قد تم القضاء عليهم من خلال البصيرة الواسعة والبطولة التي لا مثيل لها لأمتنا. إن المؤسسات القضائية التي تمارس سلطتها القضائية نيابة عن الأمة التركية بشكل مستقل وحيادي ضد أي نوع من التدخل ستقدر وتفي بمتطلباتها في إطار القانون».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع