وزير تركي سابق: الأميرالات منحوا أردوغان فرصة استغلال الشعب على طبق ذهبي

علي باباجان

علي باباجان

أنقرة: «تركيا الآن»

هاجم رئيس حزب الديمقراطية والتقدم «ديفا»، وزير الاقتصاد الأسبق، علي باباجان، البيان الذي أصدره أكثر من 100 ضابط متقاعد بالبحرية التركية، لتحذير الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من المساس باتفاق «مونترو» الخاص بحركة المرور في البحر الأسود، مطالبين بالتراجع عن تنفيذ مشروع «قناة إسطنبول».

وقال باباجان في برنامج «الساعة تدق» مع إسماعيل كوتشوكايا، على قناة فوكس التركية، «لا يمكن قبول تصريحات الأميرالات، حقًا يفتقرون إلى البصيرة، ولا يعرفون إلى ما تؤدي إليه هذه التصريحات. حقًا التوقيت خاطئ».

موضوعات متعلقة

وأضاف باباجان أن الـ103 أميرالات أعطوا فرصة للحكومة التركية على صينية ذهبية حتى تستخدم هذا كدعاية لها في أن تقول «إم أن تختار قناة إسطنبول أو أنك ستكون انقلابيا».

يُذكر 103 أميرالات متقاعدين في البحرية التركية، وقعوا على بيان مساء السبت الماضي، طالبوا فيه أنقرة، بأن تحافظ على التزامها باتفاقية «مونترو»، التي مكنتها من سلوك دور حيادي في الحرب العالمية الثانية، حيث دخلت حيز التنفيذ في عام 1936، بهدف تنظيم حركة مرور السفن عبر المضائق التركية إلى البحر الأسود، وفترة بقائها في هذا البحر، وتشمل سفن الدول المطلة (أوكرانيا وروسيا وجورجيا وتركيا وبلغاريا ورومانيا) على البحر الأسود وغير المطلة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع