واشنطن تفرض عقوبات على هيئة الدفاع التركية وأربعة مسؤولين كبار

أنتوني بلينكن

أنتوني بلينكن

واشنطن: «تركيا الآن»

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية فرض عقوبات على هيئة الدفاع التركية وأربعة من مسؤوليها، في قرار نشرته أمس الاثنين، ردًا على رفض أنقرة التخلي عن حيازتها للمنظومة الصاروخية الروسية «إس -400» المضادة للطائرات.

وحسب صحيفة «كاثمريني» اليونانية سيتم فرض العقوبات ضد الهيئة التركية للصناعات الدفاعية، وهي وكالة حكومية مكلفة بإدارة التكنولوجيا العسكرية وصناعة الدفاع التركية.

موضوعات متعلقة

وحسب توصية منشورة في السجل الفيدرالي للولايات المتحدة، فقد خلص وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، إلى أن هيئة صناعة الدفاع التركية «أجرت صفقة كبيرة» مع الجانب الروسي منذ عدة سنوات.

وحدد بلينكن العقوبات التي يجب فرضها بموجب قانون «كاتسا»، ضد الهيئة التركية ورئيسها إسماعيل دمير وثلاثة قادة آخرين.

ووفقا للتوصية، يحظر على المواطنين الأمريكيين التعامل مع الأتراك الخاضعين للعقوبات، وسيتم تجميد أصول الأشخاص المدرجين في القائمة في الولايات المتحدة، كما أن السلطات الأمريكية لن تصدر تأشيرات دخول لهم إلى أراضيها.

كما سيتم فرض عقوبات على رئيس هيئة الدفاع التركية إسماعيل دمير، ونائبه فاروق ييجيت، ورئيس إدارة الدفاع الجوي والفضاء، سيرحات جين أوغلو، ومدير برنامج المديرية الإقليمية لأنظمة الدفاع الجوي على مصطفى ألبر دنيز.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع