دفاع أميرالات البحرية التركية يفجر مفاجأة صادمة حول البيان الشهير

أولجن

أولجن

أنقرة: «تركيا الآن»

قال دفاع أميرالات البحرية المعتقلين على خلفية البيان الصادر عن أكثر من مائة ضابط بحري متقاعد ضد المساس باتفاقية مونترو، جلال أولجن، إن المتهمين لم يعدوا نص البيان ولم يقدموه للصحافة، وأن أحد القيادات المنشقة عن حزب الخير التركي هو من عرض عليهم نص البيان ولم يروا ضررًا من التوقيع عليه، وذلك بعد الكشف عن الإفادات التي قدمها الأميرالات خلال التحقيق معهم.

ونقلت جريدة «كي آر تي» التركية، عن أولجن قوله «لقد قالوا إنهم قرأوا نص البيان وسألهم أحد الأشخاص إذا كانوا مهتمين بالمشاركة في التوقيع عليه، وأنهم لم يروا أي ضرر من ذلك فوقعوا عليه».

موضوعات متعلقة

وأضاف: «لم يلتق هؤلاء الأشخاص العشرة، ولم يعدوا نص البيان، ولم يقدموا النص للصحافة. بينما الشخص الوحيد الذي أعد النص هو إرجون مينجي، أحد مؤسسي حزب الخير التركي المعارض».

وأكد أولجن في حديث لقناة «خلق تي في» أن الأميرالات المحتجزين من بين 104 أميرالات متقاعدين وقعوا البيان الشهير لم يصيغوه هم، قائلًا «إذا بدأ مكتب المدعي العام تحقيقًا وقال إنه يجب احتجاز 10 أشخاص، وتفتيش منازلهم، والحصول على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم، يجب أن يكون هؤلاء الأشخاص العشرة قد كتبوا هذا النص أو أعدوه من خلال الاجتماع معًا. هؤلاء الأشخاص العشرة لم يلتقوا ولم يعدوا النص ولم يقدموا النص للصحافة».

وأوضح أولجن أن الشخص الوحيد الذي أعد النص هو أحد مؤسسي حزب الخير إرجون منجي، الذي استقال من منصبه في إدارة حزب الخير خلال الأشهر الأخيرة.

 

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع