حزب الأكراد بتركيا: دعوة أردوغان لإغلاق مقراتنا السياسية انقلاب على الدولة

مدحت سنجار

مدحت سنجار

أنقرة: «تركيا الآن» 

انتقد الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي التركي المعارض، مدحت سنجار، وصف الحكومة التركية، للبيان الذي أصدره أكثر من 100 ضابط متقاعد بالبحرية التركية، لتحذير الرئيس رجب طيب أردوغان، من المساس باتفاق «مونترو» الخاص بحركة المرور في البحر الأسود، بأنه انقلاب على الدولة التركية.

وقال سنجار في اجتماع الكتلة الحزبية بالبرلمان التركي، اليوم الثلاثاء، مشيرًا بكلامه للحكومة التركية برئاسة رجب طيب أردوغان، «دعونا نذكر الحكومة التركية التي تحاول خلق كلمة انقلاب من وراء هذا الانقلاب، أن الاعتقال غير القانوني لآلاف أصدقائنا من الحزب ورؤساء البلديات أليس انقلابًا؟!».

وأردف سنجار أن فتح الحكومة التركية قضية لإغلاق حزب الشعوب الديمقراطي والانسحاب من اتفاقية إسطنبول المناهضة للعنف ضد المرأة، انقلاب على الدولة.

وأشار سنجار إلى أن بيان الضباط المتقاعدين اتُخذ دون تروٍ، مؤكدًا أن الحكومة التركية استغلت وانتهزت هذه الفرصة لتعلن أن هناك انقلاباً.

يُذكر  أن 103 أميرالات متقاعدين في البحرية التركية، وقعوا على بيان مساء السبت الماضي، طالبوا فيه أنقرة، بأن تحافظ على التزامها باتفاقية «مونترو»، التي مكنتها من سلوك دور حيادي في الحرب العالمية الثانية، حيث دخلت حيز التنفيذ في عام 1936، بهدف تنظيم حركة مرور السفن عبر المضائق التركية إلى البحر الأسود، وفترة بقائها في هذا البحر، وتشمل سفن الدول المطلة (أوكرانيا وروسيا وجورجيا وتركيا وبلغاريا ورومانيا) على البحر الأسود وغير المطلة.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع