الخارجية الإثيوبية: عازمون على المضي في الملء الثاني لسد النهضة خلال يوليو

سد النهضة

سد النهضة

أديس أبابا- «تركيا الآن»

أكدت وزارة الخارجية الإثيوبية عزم أديس أبابا على المضي في الملء الثاني لسد النهضة في يوليو المقبل، رغم عدم توصلها إلى اتفاق مع دولتي المصب مصر والسودان.

وقالت الخارجية الإثيوبية، في بيان نقله موقع «سكاي نيوز»، الثلاثاء: «نتوقع استئناف المباحثات الثلاثية حول سد النهضة خلال الأسبوع الثالث من أبريل الجاري».

موضوعات متعلقة

قبلها أصدرت وزارة الري والموارد المائية السودانية، بيانًا، أعلنت فيه انتهاء جولة المباحثات حول سد النهضة الإثيوبي في العاصمة الكنغولية كينشاسا دون إحراز أي تقدم بسبب تعنت أديس أبابا.

وسبقتها وزارة الخارجية المصرية، التي أعلنت كذلك فشل المباحثات حول سد النهضة الإثيوبي في العاصمة الكنغولية كينشاسا.

وفي كلمة له خلال مشاركته عبر الفيديو كونفرانس في الاجتماع رفيع المستوى الذي نظمه بنك التنمية الإفريقي بالتعاون مع المركز العالمي للتكيف، أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إصرار بعض الأطراف على إقامة مشروعات عملاقة لاستغلال الأنهار الدولية بشكل غير مدروس ودون مراعاة لأهمية الحفاظ على سلامة واستدامة الموارد المائية، ودون تقدير للتحدي العالمي المشترك الذي يمثله تغير المناخ وتداعياته.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع