الجيش السوداني يتصدى لتحركات إثيوبية للتوغل جنوب البلاد

السودان

السودان

الخرطوم: «تركيا الآن»

تصدى الجيش السوداني لمحاولة ميليشيا إثيوبية بمساندة قوات أخرى، التوغل داخل الأراضي السودانية، وتمكن من إرجاعها بعد سيطرته على مستوطنة إثيوبية داخل الحدود.

وقالت مصادر عسكرية سودانية لـ«سودان تربيون»، إن القوات المسلحة وقوات الاحتياط بالفرقة الثانية مشاة اشتبكت مع الميليشيا الإثيوبية وقوات أخرى توغلت داخل الأراضي السودانية بعمق 12 كيلو مترًا، وبصحبتهم مجموعة من المزارعين الإثيوبيين لحرث الأرض وتحضيرها للموسم الزراعي.

وأضافت المصادر أن القوات السودانية تمكنت من طرد الميليشيا والمزارعين من مستوطنة مرشا الإثيوبية والمقامة داخل الحدود السودانية في محلية باسندة إلى الجنوب من منطقة ود اب لسان شمال شرق أم راكوبة.

وأوضحت: «تمكن الجيش من دحر الميليشيا وإضرام النار في المستوطنة والسيطرة الكاملة على الأراضي السودانيةـ بعد أن كانت في قبضة الميليشيات الإثيوبية المسلحة والقوات الأخرى».

ومنذ نوفمبر الماضي يخوض الجيش السوداني معارك متقطعة مع ميليشيات وقوات إثيوبية على الحدود الشرقية بعد قرار القيادة بإعادة الانفتاح على الأراضي السودانية التي تحتلها ميليشيات إثيوبية منذ نحو 26 عامًا بغرض فلاحة الأرض والاستفادة من خصوبتها العالية.

وتثير التحركات العسكرية السودانية توترًا في العلاقات مع إثيوبيا التي تنكر أحقية الخرطوم في السيطرة على تلك المساحات، وتمتنع عن وضع العلامات الحدودية بينما يقول الجيش السوداني إنه استعاد 90% من الأراضي السودانية المحتلة من الإثيوبيين.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع