«انتقام الديكتاتور».. إعلام روما ينتقد الرد التركي على إهانة دراجي لأردوغان

ماريو دراجي

ماريو دراجي

روما- «تركيا الآن»:

تداولت الصحافة الإيطالية، اليوم الأحد، أنباء عن تجميد  تركيا صفقة شراء طائرات هليكوبتر إيطالية بقيمة 70 مليون يورو (83 مليون دولار)، من شركة ليوناردو الإيطالية، بعد وصف رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراجي للرئيس رجب طيب أردوغان بالديكتاتور،

وتحت عنوان «انتقام الديكتاتور» قالت صحيفة «لا ريبوبليكا» الإيطالية إن السلطات التركية تطالب الحكومة الإيطالية باعتذار رسمي، وأكدت أنها لن تكتفي بالتوضيحات عبر القنوات الدبلوماسية.

موضوعات متعلقة

وتأتي التحركات بعد وصف دراجي الرئيس التركي بأنه «ديكتاتور»، حيث انتقد سلوكه غير اللائق خلال زيارة قام بها مؤخرًا كبار مسؤولي الاتحاد الأوروبي إلى تركيا.

وانتقد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو تصريحات دراجي ووصفها بأنها «خطاب شعبوي غير مقبول». وتم استدعاء سفير إيطاليا في أنقرة إلى وزارة الخارجية التركية لبحث الموقف. وقالت وسائل الإعلام إن السلطات التركية بدأت في إرسال "إشارات تهديد" لعدم وجود رد فعل من روما.

وبحسب ما ورد في التقرير فقد جمدت أنقرة، على وجه الخصوص، صفقة شراء مروحيات تدريب من إيطاليا كان من المتوقع توقيعها في الأيام المقبلة. بالإضافة إلى ذلك، تلقت ثلاث شركات إيطالية على الأقل، تعمل في تركيا، إخطارًا من الحكومة التركية بتجميد أعمالها بما في ذلك شركة الطاقة «انسالدو أنرجيا» التي تبني محطات طاقة في تركيا.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع