مصادر: مصر واليونان تنسقان معًا الملف التركي خلال الفترة المقبلة

وزيرا خارجية مصر واليونان

وزيرا خارجية مصر واليونان

القاهرة: «تركيا الآن»

أفادت مصادر لموقع «العربية»، اليوم الأحد، بأن مصر واليونان ستنسقان بشأن الملف التركي خلال الفترة المقبلة.

وأضافت المصادر أن أي علاقة مصرية مع تركيا لن تكون على حساب التعاون مع اليونان.

جاء ذلك خلال اجتماع اليوم بين وزير الخارجية المصري سامح شكري مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياسن، ناقش الملف التركي بشكل أكبر ومع التركيز على ضرورة أن تكون هناك تعهدات تركية بوقف الاستفزازات في المنطقة وحل الملفات العالقة مع الدول.

واتفقت مصر واليونان على ضرورة سحب تركيا المرتزقة والميليشيات المسلحة من ليبيا سريعا.

إلى ذلك، أطلع الطرف اليوناني مصر على المباحثات مع الجانب التركي بشأن عدد من الملفات، ومن بينها ملف الغاز ووقف الاستفزازات في شرق المتوسط.

وأفادت المصادر أن هناك اتفاقًا مبدئيًا على ضرورة تنفيذ تركيا لتعهداتها في المنطقة، ووقف أي استفزاز أو تصعيد للوصول إلى تفاهمات بشأن العديد من الملفات.

وأكدت المصادر أيضا أن مصر واليونان ترفضان تماما فكرة وجود أي قواعد عسكرية أجنبية أو تركية في ليبيا.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع