فرنسا تهاجم وكالة الأناضول: جهاز لبث الأكاذيب والافتراءات

وكالة الأناضول

وكالة الأناضول

باريس: «تركيا الآن»

اتهمت الأمانة العامة للجنة المشتركة بين الوزارات الفرنسية لمنع الجريمة والتطرف، «وكالة الأناضول»، بأنها «جهاز دعاية».

وفقًا لما نشرته جريدة كرونوس التركية، أدلت اللجنة الفرنسية المشتركة بين الوزارات لمنع الجريمة والتطرف التابعة لوزارة الدولة المسؤولة عن شؤون المواطنين بتصريحات حول وكالة الأناضول.

واعتبرت الأمانة العامة أن «الأناضول جهاز دعاية ينشر مقالات رأي تهاجم فرنسا بواسطة الكذب والافتراء». وأضافت أن الوكالة التركية «تواصل نشر أخبار كاذبة ضد فرنسا من خلال التأكيد على أن الدولة تستهدف مواطنيها المسلمين، لا يمكن السكوت على ذلك».

وأثارت الانتقادات الفرنسية، الأربعاء، حنق رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألتون الذي اتهم بدوره فرنسا برهاب الإسلام ودافع عن «الأناضول».

وأوضحت قناة «France 5» العامة في برنامج «سلطان أردوغان الذي يتحدى أوروبا» الذي بثته في مارس، أن وكالة الأناضول فعلت كل شيء لإظهار فرنسا معادية للإسلام. وفي نفس البرنامج ، اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون تركيا بـ«نشر الأكاذيب عبر وسائل الإعلام التي تسيطر عليها الدولة».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع