في عيد الفصح.. آبي أحمد يعلن «قيامة إثيوبيا»!

ابي أحمد

ابي أحمد

أديس أبابا: «تركيا الآن»

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، اليوم السبت، عن استهداف بلاده للملء الثاني لسد النهضة في يوليو المقبل، مشيرًا إلى أن السد يمثل «قيامة إثيوبيا»، وأن انتخابات مايو المقبل هي جزء من تلك القيامة، وذلك خلال تهنئته لمواطنيه بحلول عيد الفصح.

ونقل موقع وكالة «سبوتنيك» الروسية، عن آبي أحمد قوله عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إن السد قد أوشك على الاكتمال، آملًا أن يكون الملء الثاني للسد في يوليو المقبل. وأضاف أنه بمرور الوقت يكون الهدف أكثر صعوبة «لأن أعداء السد لن يسمحوا لإثيوبيا بوضع الحجر الأخير، وأنهم يهددون طريق إثيوبيا ويبذلون قصارى جهدهم من أجل منع قيامتها».

موضوعات متعلقة

هذا وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإثيوبية، دينا مفتي، إن الاتفاقات التاريخية لتقاسم مياه النيل، التي تتمسك بها دول المصب (مصر والسودان)، غير معقولة ولا يمكن قبولها.

وأضاف مفتي في إحاطة للصحفيين، الثلاثاء الماضي، أن التهديدات التي تطلقها دول المصب بشأن سد النهضة غير مجدية، وأن بلاده تعول على استئناف مفاوضات سد النهضة برعاية الاتحاد الأفريقي.

وتابع مفتي: «أصبح من الواضح أن هناك مؤامرة لإفشال جهودنا وتقويض وجودنا ذاته، لذلك علينا جميعًا المثابرة والقيام بدورنا»، مشيرًا إلى أنه تحدث إلى الجالية الإثيوبية في كندا لإطلاعهم على آخر تطورات سد النهضة وحالة المفاوضات والعمل الذي يتعين القيام به.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع