أردوغان يجيب عن سؤال أين تقضي فترة الإغلاق: في أسوأ الأحوال أنا في تركيا!

رجب طيب أردوغان

رجب طيب أردوغان

أنقرة: «تركيا الآن»

رد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على سؤال أحد الصحفيين له «أين ستقيم خلال فترة الإغلاق العام مدة 3 أسابيع؟»، قائلًا: «لم أحدد بعد، لكن على أسوأ الأحوال سأكون في تركيا».

موضوعات متعلقة

وأثارت زلة لسان الرئيس أردوغان، «في أسوأ الأحوال أنا في تركيا» ردود فعل على وسائل التواصل الاجتماعي، وقال رئيس حزب الشعب الجمهوري، كمال كليتشدار أوغلو، «نقول أين اللقاح؟ وهو لا يجيب. لا علينا، يكفي أنه يعترف أنه في أسوأ الاحتمالات سيكون في تركيا».

وقال نائب حزب الشعب الجمهوري، أرن أردم، ردًا على تصريح أردوغان: «سنواصل العمل حتى تكون بلادنا (أفضل فرصة) للجميع، وأن يحلم الجميع بمستقبل يسوده السلام... في أسوأ الأحوال، إذا لم تكن هناك انتخابات مبكرة، فسنحقق السلام في عام 2023».

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع