أردوغان يهاجم فرنسا: قانون مكافحة الانعزالية ضربة للديمقراطية ويخدم التطرف

أردوغان

أردوغان

أنقرة «تركيا الآن»

وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، انتقادات عنيفة لمشروع قانون مكافحة الانعزالية والتطرف في فرنسا، معتبرًا أنه يمثل ضربة للديمقراطية.

وقال أردوغان خلال كلمة ألقاها في أنقرة مساء الأربعاء، إن «اعتماد هذا القانون يخدم التطرف» كما رأى أن التشريع إذا أقر في الجمعية العمومية الفرنسية سيسبب اضطرابات بصفوف الجالية التركية وملايين المسلمين، داعيًا السلطات الفرنسية، والرئيس إيمانويل ماكرون، إلى التصرف وسحب القانون في أسرع وقت ممكن.

وكان  اعتماد المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية في يناير الماضي «شرعة مبادئ الإسلام في فرنسا» قد أثار حفيظة الرئيس التركي الذي اتهم نظيره الفرنسي بمعاداة المسلمين.

والجدير بالذكر أن أردوغان كان شكك في شهر أكتوبر الماضي في "الصحة العقلية" لماكرون، متهما إياه بقيادة "حملة كراهية" ضد الإسلام، لأنه دافع عن الحق في رسوم كاريكاتورية للنبي محمد.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع