رئيس البرلمان التركي يبحث مع نظيره الجزائري الاعتداءات الإسرائيلية بفلسطين

مصطفى شنتوب

مصطفى شنتوب

أنقرة-«تركيا الآن»

بحث رئيس البرلمان التركي، مصطفى شنتوب، مع رئيس مجلس الشعب الجزائري، صالح قوجيل، الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين.

جاء ذلك في اتصال هاتفي بين الجانبين، الأحد، بحسب بيان صادر عن رئاسة البرلمان التركي.

وقال شنتوب إن إسرائيل تمارس إرهاب الدولة، وترتكب جريمة تجاه الإنسانية جمعاء، عبر إهدار دماء المسلمين الأبرياء، منتقداً في الوقت ذاته الصمت العالمي إزاء هذه الجرائم. مؤكدًا على أن الوقت قد حان لوقف إسرائيل عن ممارساتها، ودعم فلسطين في قضيتها، بأقوى الأشكال.

وفي سياق آخر، شدد شنتوب على متانة علاقات الصداقة بين تركيا والجزائر الممتدة لقرون طويلة.

موضوعات متعلقة

بدوره، أشاد قوجيل، بمستوى العلاقات بين تركيا والجزائر، مشيراً إلى مواصلة الجهود لتطويرها أكثر.

وفيما يخص التطورات في فلسطين، قال رئيس مجلس الشعب الجزائري، إن موقف بلاده تجاه فلسطين «واضح وثابت ولن يتغير أبداً». ووصف إسرائيل بأنها «إدارة تمارس الفصل العنصري والظلم».

ومنذ 13 أبريل الماضي، تفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية جراء اعتداءات وحشية ترتكبها الشرطة الإسرائيلية ومستوطنون في القدس والمسجد الأقصى ومحيطه وحي الشيخ جراح، إثر مساع إسرائيلية لإخلاء 12 منزلا من عائلات فلسطينية وتسليمها لمستوطنين.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع