الرئيس الفلسطيني يبحث مع الأمين العام للأمم المتحدة وقف إطلاق النار في غزة

الرئيس الفلسطيني والأمين العام للأمم المتحدة

الرئيس الفلسطيني والأمين العام للأمم المتحدة

غزة-«تركيا الآن»

أجرى الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، اليوم الأربعاء، اتصالًا بالأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، حيث بحثا الجهود الدولية المبذولة لوقف إطلاق النار في غزة.

ووفقًا لما ذكرته وكالة الأنباء الفلسطينية «وفا»، شدد عباس على ضرورة الوقف الفوري للاعتداءات الوحشية الإسرائيلية ضد أبناء قطاع غزة، والذي تسبب بكارثة ودمار يجب محاسبة دولة الاحتلال على ارتكابهما، بالإضافة لضرورة العمل على وقف اعتداءات المستوطنين المدعومين من قوات الاحتلال في مدينة القدس المحتلة، ومحاولات الاستيلاء على بيوت المواطنين الفلسطينيين في حي الشيخ جراح، والاعتداء على المقدسات الإسلامية والمسيحية.

وشكر عباس، الأمين العام للأمم المتحدة على الجهود التي تقوم بها المنظمة الدولية لوقف التصعيد الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، مشددًا على ضرورة توفير مساعدات إنسانية عاجلة لإغاثة أبناء شعب غزة الذين يتعرضون لعدوان وحشي، وبذل جهود مضاعفة لإنقاذ الوضع الإنساني في الأراضي الفلسطينية.

موضوعات متعلقة

وأكد الرئيس، أن ما يحدث من تصعيد إسرائيلي متكرر على الشعب الفلسطيني، يتطلب البدء بحل سياسي قائم على قرارات الشرعية الدولية تقوم به اللجنة الرباعية الدولية، والدعوة لمؤتمر دولي للسلام، وذلك لإنهاء الاحتلال وتجسيد الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأشار إلى ضرورة أن يقوم المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل للوفاء بالتزاماتها وفق الاتفاقيات الموقعة، واحترام القانون الدولي، والحفاظ على الوضع التاريخي القائم في الحرم الشريف، وعدم طرد العائلات الفلسطينية من القدس ووقف سياسة هدم منازل المواطنين، وتحميل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية عن اعتداءات المستوطنين المتطرفين.

بدوره، أكد غوتيريش أن الأمم المتحدة تبذل جهودا مضاعفة من أجل تحقيق الوقف الفوري لإطلاق النار وتحقيق التهدئة وتوفير المساعدات الإنسانية الإغاثية العاجلة، ومواصلة العمل مع الرباعية الدولية من أجل تحقيق أفق سياسي يؤدي إلى السلام الشامل والعادل وفق القانون الدولي.

 

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع