الخارجية الفلسطينية: مستمرون في مطالبة المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل

المالكي

المالكي

(أ.ش.أ)

أكد وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني، رياض المالكي، أن تركيز الدبلوماسية الفلسطينية سيبقى على قضية القدس، مشيرًا إلى أن فلسطين مستمرة في مطالبة المجتمع الدولي بضرورة ممارسة أشد الضغوط على إسرائيل لوقف تهجير العائلات من حي الشيخ جراح ووقف عمليات هدم المنازل.

وأوضح المالكي، في بيان نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، اليوم السبت، أن عنوان الدبلوماسية الفلسطينية سيكون القدس هي الأساس، وهي المدخل والحل، مشيرًا إلى أن الدبلوماسية الفلسطينية تمكنت من خلال تواصلها مع عديد الدول في العالم، وليس فقط العربية والإسلامية، من تحقيق اهتمام كبير بالقضية.

موضوعات متعلقة

وأضاف أنه رغم بسالة وصمود المقدسيين في الدفاع عن القدس ومقدساتها وعن هويتهم وعاصمة دولتهم، إلا أن سلطات الاحتلال تصر على المضي قدما في تنفيذ خطتها بتهويد المسجد الأقصى، والانتقال من تقسيمه زمانيا، إلى تقسيمه مكانيا، مدينا اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي وشرطتها للمسجد الأقصى المبارك، ومهاجمة المصلين بقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، والاعتداء عليهم بعد انتهاء صلاة الجمعة، ما أدى لإصابة أكثر من 80 مواطنا بجروح.

ويواصل المالكي، بتوجيهات من الرئيس الفلسطيني محمود عباس"أبومازن" جولته الخارجية لاستكمال العمل من أجل تثبيت التهدئة، ومطالبة الدول والمجتمع الدولي بوضع حد نهائي لاعتداءات الاحتلال ومستوطنيه المتواصلة على القدس ومقدساتها المسيحية والإسلامية وفي مقدمتها المسجد الأقصى.

شاركنا بتعليقك

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة على الموقع، على صاحبها، ولا تعبر بأى شكل من الأشكال عن رأى إدارة الموقع